أخبار

إدارة قناة "روسيا اليوم" لـ"إرم نيوز": لن نغلق مكتبنا في لندن رغم القيود المصرفية
تاريخ النشر: 17 أكتوبر 2016 13:20 GMT
تاريخ التحديث: 17 أكتوبر 2016 14:36 GMT

إدارة قناة "روسيا اليوم" لـ"إرم نيوز": لن نغلق مكتبنا في لندن رغم القيود المصرفية

اتُهمت القناة عدة مرات بأنها بوق ناطق بلسان الحكومة الروسية وأنها تبث أخبارًا مغلوطة.

+A -A
المصدر: نديم كعوش – إرم نيوز

أكدت شبكة ”روسيا اليوم“، أنها ستواصل العمل في مكاتبها بلندن، رغم قيام مجموعة مصرفية بفرض قيود عليها.

وقالت القناة، في بيان لها، حصل ”إرم نيوز“ على نسخة منه، إنها تلقت أخيراً رسالة من بنك ”نات ويست“، التابع لمجموعة ”رويال بنك أوف سكوتلاند“، تفيد بأنها قررت وقف تسهيلاتها المصرفية لمكتب القناة في لندن دون إبداء أية أسباب أو تفسيرات.

وقالت آنا بيلكينا مديرة دائرة التسويق والتطوير في القناة لـ ”إرم نيوز“ إن ”هذا القرار غير مفهوم أبداً، ولم يتم إعلامنا به مسبقاً، إنه جزء من سلسلة قرارات ظالمة تم اتخاذها في بريطانيا ودول أوروبية أخرى ضد قناة ”روسيا اليوم“ في السنوات الأخيرة، بهدف إعاقة أعمالها وإجبارها على وقف أنشطتها“.

وأكدت بيلكينا أن القرار لن يؤثر على عمل القناة في لندن، ومضت قائلة: ”ستواصل قناة روسيا اليوم عملها في لندن كالمعتاد ولن تتأثر بذلك القرار“.

وتبث قناة روسيا اليوم باللغة الروسية ولغات أخرى، وبدأت تبث برامجها باللغة العربية في مايو/ أيار من العام 2007.

واتُهمت القناة عدة مرات بأنها بوق بلسان الحكومة الروسية، وأنها تبث أخباراً مغلوطة، في حين اتهمت من قبل السلطة الاعلامية البريطانية ”أوفكام“ بانتهاك قواعد عدم التحيز في البث الإعلامي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك