أسرة أمريكية قتلت في سوريا: أوباما لم يفِ بوعده

أسرة أمريكية قتلت في سوريا: أوباما لم يفِ بوعده

واشنطن- قالت عائلة الرهينة الأمريكية ”كايلا مولر“ التي قُتلت العام الماضي في سوريا، أثناء احتجازها لدى تنظيم ”داعش“ الإرهابي، إن ”رئيس أمريكا باراك أوباما، لم يتبرع للمؤسسة الخيرية، التي أسسوها باسم ابنتهم، مثلما تعهد، رغم مرور 17 شهراً  وعده بذلك“.

وأوضحت الأسرة في لقاء مع قناة ”أي بي سي“ الأمريكية، مساء الجمعة، أن أوباما وعدهم خلال زيارة الأسرة العام الماضي، بالتبرع للمؤسسة الخيرية، إلا أنه لم يفِ بوعده إلى غاية اليوم (أمس الجمعة).

وخاطب كارل موللر والد كايلا، أوباما بالقول ”السيد الرئيس لا زلت أنتظر ذلك التبرع“، مضيفاً ”أوباما كان سيصبح بطلاً لكنه رفض“.

وتعليقاً على الموضوع، أكد مسؤول من البيت الأبيض، للقناة المذكورة، عدم تقديم الرئيس الأمريكي التبرع بعد“، في حين توقّع المتحدث باسم البيت الأبيض، جوش إيرنست، في مؤتمره الصحفي اليومي، أن يقدم أوباما وزوجته ميشيل، مساهمة مالية للمؤسسة الخيرية المذكورة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com