أخبار

رئيس وزراء نيبال يستبق سحب الثقة منه بالاستقالة
تاريخ النشر: 24 يوليو 2016 14:49 GMT
تاريخ التحديث: 24 يوليو 2016 15:16 GMT

رئيس وزراء نيبال يستبق سحب الثقة منه بالاستقالة

عانت نيبال من صراعات سياسية وعرقية أنهاها وضع دستور جديد شرطا لاتفاق السلام الذي تمّ العام 2006، والذي أنهى عقدًا من الصراع بين المتمردين الماويين والحكومة.

+A -A
المصدر: كاتمندو – إرم نيوز

استقال رئيس وزراء نيبال كيه. بي اولي اليوم الأحد، بعد تسعة أشهر من توليه المنصب وقبل دقائق من إجراء تصويت في البرلمان على سحب الثقة منه.

واضطر اولي البالغ من العمر 64 عاما للاستقالة بعدما انسحب حلفاء من الائتلاف الحاكم الذي يضم عدة أحزاب واتهموه بعدم الالتزام باتفاقات لتقاسم السلطة ساعدت على توليه رئاسة الوزراء في أكتوبر تشرين الأول.

وقال اولي في كلمة أمام البرلمان قبل التصويت الذي يرجح أن يخسره ”قدمت بالفعل استقالتي للرئيسة عندما التقيت بها قبل مجيئي للمجلس“.

وعانت نيبال من صراعات سياسية وعرقية أنهاها وضع دستور جديد شرطا لاتفاق السلام  الذي تم العام 2006، والذي أنهى عقدا من الصراع بين المتمردين الماويين والحكومة، إلا أن الخلافات السياسية الداخلية برزت إلى السطح مجددا في الآونة الأخيرة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك