مالطا ترفض تولي رئاسة الاتحاد الأوروبي بعد انسحاب بريطانيا

مالطا ترفض تولي رئاسة الاتحاد الأوروبي بعد انسحاب بريطانيا

المصدر: فاليتا - إرم نيوز

أعلنت مالطا، اليوم الجمعة، أنها ترفض تولي الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي لمدة عام كامل، بدلاً من فترة 6 أشهر، لتغطية فترة رئاسة الاتحاد الذي كان من المفترض أن تتولاها بريطانيا.

ومن المفترض أن تقود مالطا وهي أصغر دولة بالاتحاد، الاجتماعات الوزارية للاتحاد من كانون الثاني/يناير 2017، حيث من المقرر أن تتولى بريطانيا المسؤولية من تموز/يوليو المقبل، لكن قرار بريطانيا بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي بعد الاستفتاء البريطاني أثار مشكلة.

وقال رئيس وزراء مالطا جوزيف موسكات في مؤتمر صحفي: “لم نتناول بشكل رسمي تلك القضية لكن بشكل غير رسمي هناك بعض المناقشات”.

وأضاف “إذا طلبت منا مؤسسات الاتحاد الاوروبي تولي الرئاسة لفترتين، سنحتاج إلى النظر إلى الموارد وسنتخذ قراراً بعد ذلك، لكن نفضل تولى الرئاسة فترة 6 أشهر”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع