أولوند يعتبر أن فرنسا تواجه ”خطرا إرهابيا كبيرا“.. وداعش يتبنى عملية باريس – إرم نيوز‬‎

أولوند يعتبر أن فرنسا تواجه ”خطرا إرهابيا كبيرا“.. وداعش يتبنى عملية باريس

أولوند يعتبر أن فرنسا تواجه ”خطرا إرهابيا كبيرا“.. وداعش يتبنى عملية باريس

المصدر: باريس ـ إرم نيوز

باريس – قال الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند اليوم الثلاثاء، إن فرنسا تواجه خطرا إرهابيا كبيرا جدا.

ووصف أولوند، الهجوم الذي وقع قرب باريس الليلة الماضية وقتل فيه قائد بالشرطة ورفيقته، بأنه ”عمل إرهابي لا يمكن إنكاره“، مضيفا أن ”فرنسا تواجه خطرا إرهابيا كبيرا للغاية“.

ويدوره، وصف وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف، قتل قائد للشرطة الفرنسية في وقت متأخر أمس الاثنين ورفيقته في منزلهما خارج باريس ”بالعمل الإرهابي الخسيس“.

وأضاف كازنوف، في تصريح صحفي عقب اجتماع طارئ مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند، أن الحكومة مكرسة بالكامل للتصدي لخطر الإرهاب، ونفذت أكثر من مئة اعتقال منذ بداية العام.

وكانت وكالة أعماق، التابعة لتنظيم داعش، قد أعلنت في وقت سابق مسؤولية التنظيم عن قتل شرطي فرنسي في حي ماينانفيل في باريس.

وقالت الوكالة في بيان على الإنترنت ”مقاتل من الدولة الإسلامية يقتل نائب رئيس مركز شرطة مدينة ليميرو وزوجته طعنا بالسكين قرب باريس.“

وقال مسؤولون إن قائدا بالشرطة الفرنسية (42 عاما) قتل طعنا أمام منزله الاثنين بحي ماينانفيل في باريس وإن مهاجمه الذي تحصن في منزل الشرطي قتل بالرصاص على أيدي أفراد وحدة للشرطة الخاصة.

وقال بيير هنري برانديت المتحدث باسم وزارة الداخلية لتلفزيون (بي.إف.إم) بعد دقائق من اقتحام المنزل إن الشرطة عثرت أيضا على جثة امرأة في المنزل وطفل عمره ثلاث سنوات.

وقال ممثل الادعاء فنسنت ليكلوس للصحفيين إن المرأة زوجة قائد الشرطة على الأرجح. وأضاف ”لم نتأكد من دوافع“ المهاجم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com