جو بايدن خلال حفل ذكرى الحرب العالمية الثانية في نورماندي
جو بايدن خلال حفل ذكرى الحرب العالمية الثانية في نورمانديAFP

بايدن "ليس بخير".. تصرفات "غريبة" بحضور ماكرون احتفالا بإنزال النورماندي (فيديو)

دعمت تصرفات "غريبة" جديدة للرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الخميس، تقارير إخبارية أفادت في وقت سابق بتراجع "الأداء العقلي" لبايدن، بعد أن ظهر في مشاهد مصورة وهو يمشي "مترنحا"، وتارة أخرى ينحني دون مبرر، أمام حرم الرئيس الفرنسي، خلال احتفال الذكرى الـ80 ليوم الإنزال النورماندي في فرنسا.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي لقطات للرئيس الأمريكي جو بايدن، وهو يقوم بتصرفات "غريبة"، حيث ظهر سيد البيت الأبيض، وهو بصحة "غير جيدة"، بحسب مقاطع فيديو تم تداولها، إذ لم يستطع الوقوف صامدا وحاول الاتكاء على الكرسي عدة مرات.

وفي مقطع مصور آخر ظهر بايدن وهو يمشي مترنحا غير قادر على الوقوف باستقامة تامة أثناء سلامه على الحضور.

الأداء العقلي لبايدن

يشار إلى أنه في وقت سابق، أفاد تقرير إخباري بأن أداء الرئيس الأمريكي جو بايدن العقلي، شهد تراجعا من خلال ما لمسه مسؤولون حضروا معه عدة اجتماعات.

وتطرق التقرير الذي نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال" إلى بعض الدلائل على ذلك، وأشار على سبيل المثال إلى أن 5 أشخاص حضروا أحد الاجتماعات التي عقدها بايدن مع قادة الكونغرس في البيت الأبيض، ذكروا بأنه كان يتحدث بصوت منخفض خلال الاجتماع لدرجة أن بعض الحضور وجدوا صعوبة في سماعه.

وأفادوا أيضا بأن "بايدن كان يقرأ من ملاحظات دونها ليوضح نقاطا (واضحة)"، مشيرين إلى أنه كان يتوقف لفترات طويلة، وأحيانا يغمض عينيه لفترة طويلة أيضاً.

وفي الوقت الحالي تحمل مناقشة الحالة الصحية للرئيس بايدن اهتماما بالغا، خلال الحملة الانتخابية المحتدمة بين الديمقراطيين والجمهوريين.

ويعاني الرئيس الأمريكي بشكل عام من تآكل في العمود الفقري، بحسب طبيبه الخاص كيفن أوكونور، الذي قال في وقت سابق: "إن مشية الرئيس لا تزال متصلبة، لكنها لم تتفاقم منذ العام الماضي".

وفي الآونة الأخيرة أصبح بايدن يشكو أيضا من زيادة الألم في وركه الأيسر.

أخبار ذات صلة
مسؤولون: بايدن تعمد الإعلان عن مقترح الهدنة دون إبلاغ إسرائيل

فحص طبي للرؤساء

يشار إلى أن من خصوصيات السياسة الأمريكية أن الرؤساء يجب أن يخضعوا للفحص الطبي بانتظام ويكشفوا عن حالتهم الصحية، وهذا إجراء غير ملزم من الناحية القانونية، لكنه أصبح من الطقوس التي لا يمكن لأي شاغل لمنصب الرئاسة تجنبها.

ويخضع رؤساء الولايات المتحدة مرة واحدة في العام لاختبارات مكثفة وفحوصات روتينية، ثم تنشر بعض نتائجها للعامة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com