أحد مصانع إنتاج القذائف في أمريكا
أحد مصانع إنتاج القذائف في أمريكاأ ب

بسبب أوكرانيا وإسرائيل.. أمريكا تضاعف تمويل إنتاج القذائف المدفعية

ضاعف الكونغرس الأمريكي، الخميس، التمويل المخصص لشراء وتصنيع قذائف مدفعية من عيار 155 ملم إلى 6 مليارات دولار، بحسب مسؤول في الجيش الأمريكي.

وقال المسؤول إن الكونجرس ضاعف تمويلاً طلبه لشراء وتصنيع هذا النوع من القذائف لتحل محل المخزونات التي تراجعت وسط شحن الذخائر إلى أوكرانيا وإسرائيل، وفق "رويترز".

وارتفع الطلب على قذائف المدفعية عيار 155 ملم منذ بدء روسيا حربها ضد أوكرانيا في فبراير/ شباط 2022.

وتقلصت المخزونات المتاحة لدى الحلفاء للدفاع عن أنفسهم في ظل قيامهم بإرسال القذائف إلى كييف التي تطلق الآلاف منها يومياً.

مصنع لإنتاج القذائف الأمريكية
مصنع لإنتاج القذائف الأمريكيةأ ب

وقال دوج بوش كبير مشتري الأسلحة للجيش: "وفقاً لحساباتي... طلبنا حوالي 3.1 مليار دولار تتعلق بإنتاج القذائف عيار 155 وزيادة إنتاجها. ويبدو أننا حصلنا على 6 مليارات دولار".

وأضاف بوش: "لذلك أعتقد أن هذا تصويت بالثقة بينما نمضي إلى 100 ألف قذيفة في الشهر".

وخصص الجيش الأمريكي 3.1 مليار دولار لشراء قذائف المدفعية وتوسيع الإنتاج في مشروع القانون التكميلي الذي جرى التوقيع عليه مؤخراً وتبلغ قيمته 95 مليار دولار.

وقال بوش للصحفيين، الخميس، إن الولايات المتحدة تعتزم زيادة معدل إنتاجها الشهري من قذائف المدفعية عيار 155 ملم إلى 100 ألف في صيف عام 2025.

وتستفيد شركة "جنرال دايناميكس" من إنفاق البنتاغون لتوفير معدات تحل محل التي يتم إرسالها لأوكرانيا، بما في ذلك ذخائر المدفعية عيار 155 ملم.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com