مقاتلتان أمريكيتان نفذتا غارة على منشأة إيرانية في سوريا
مقاتلتان أمريكيتان نفذتا غارة على منشأة إيرانية في سوريامتداولة

البنتاغون: الغارة على المنشأة الإيرانية في سوريا لم تتسبب بسقوط ضحايا

أعرب البنتاغون، الخميس، عن اعتقاده بعدم سقوط أي ضحايا في الغارة التي شنتها طائرات أمريكية على مخزن أسلحة مرتبط بإيران في سوريا.

وكانت طائرتان حربيتان أمريكيتان قد أغارتا قبل يوم على المخزن في محافظة دير الزور السورية، في عملية قال مسؤولون أمريكيون إنها جاءت ردا على الهجمات التي تطاول القواعد الأمريكية في الشرق الأوسط.

وقالت سابرينا سينغ نائبة المتحدث باسم البنتاغون للصحفيين "حتى اللحظة، لا نقدّر وقوع أي خسائر بشرية".

ويتناقض هذا التقييم مع بيان للمرصد السوري لحقوق الإنسان أفاد، الأربعاء، عن سقوط تسعة قتلى في الغارة الأمريكية التي استهدفت المنشأة العسكرية المرتبطة بإيران في شرق سوريا.

كما استهدفت القوات الأمريكية منشأتين في سوريا في 26 تشرين الأول/أكتوبرن قالت إن إيران والمنظمات التابعة لها تستخدمهما، وقدّرت أيضا أن تلك الضربات لم تتسبب في وقوع إصابات.

أخبار ذات صلة
غارة أمريكية على منشأة عسكرية في سوريا مرتبطة بإيران

وأضافت سينغ أن القوات الأمريكية تعرضت لما مجموعه 46 هجوما في العراق وسوريا منذ 17 تشرين الأول/أكتوبر، بما في ذلك أربعة عقب غارة الأربعاء التي كانت تهدف إلى ردع مثل هذه الأعمال.

وأشارت إلى أن هذه الهجمات تسببت في إصابة 56 شخصا بجروح طفيفة.

وتواجه القوات الأمريكية في العراق وسوريا تصاعدًا في الهجمات منذ منتصف تشرين الأول/أكتوبر، ألقت واشنطن باللوم فيها على فصائل تدعمها إيران. اشتدّت وتيرة الهجمات بعد بدء الحرب بين إسرائيل وحماس إثر هجوم غير مسبوق للحركة على إسرائيل في 7 تشرين الأول/أكتوبر.

وينتشر في العراق نحو 2500 جندي أمريكي، يقدّمون مهمات استشارية لنظرائهم العراقيين في إطار مكافحة "داعش" كما تقول واشنطن، فيما ينتشر في سوريا نحو 900 جندي أمريكي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com