إيران تنفي حظر بيع الماء الثقيل إلى أمريكا

إيران تنفي حظر بيع الماء الثقيل إلى أمريكا

المصدر: طهران- إرم نيوز

نفى كبير المفاوضين في المجال النووي الإيراني مساعد وزير الخارجية عباس عراقجي، الأربعاء، اتخاذ بلاده قراراً بمنع بيع الماء الثقيل إلى الولايات المتحدة، مشيراً إلى أن ”إيران أوقفت شحن الدفعة الأولى من الماء الثقيل نتيجة قرار المحكمة العليا الأمريكية، بمصادرة ملياري دولار من أموال إيران المجمدة“.

وقال عراقجي في تصريح للصحفيين على هامش مشاركته في معرض طهران الدولي للكتاب: ”حتى الآن أوقفنا شحن الدفعة الأولى من الماء الثقيل إلى أمريكا“، مضيفاً أن ”إيران بصدد رفع شكوى في المحاكم الدولية ضد أمريكا بشأن مصادرة الأموال الإيرانية“.

وأشار المسؤول الإيراني إلى أن ”بلاده لن تشحن الماء الثقيل إلى واشنطن حتى تنتهي أزمة مصادرة ملياري دولار من الأموال الإيرانية“.

بدوره، قال رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي إن المحادثات مع الولايات المتحدة الأمريكية مستمرة لبيعها الماء الثقيل وكان من المقرر أن يتم إرسال دفعة، ولكننا أصبحنا أكثر حذراً بعد قضية الملياري دولار.

وتمكن المشرعون الديمقراطيون في مجلس الشيوخ الأمريكي، اليوم للمرة الرابعة، من منع تمرير قانون حاول الجمهوريون تمريره يقضي بمنع شراء إدارة الرئيس باراك أوباما 32 طناً من الماء الإيراني الثقيل الذي يعد عنصراً أساسياً في تطوير الأسلحة النووية.

وذكر موقع ”هيل“ الإخباري الأمريكي، أن 50 عضواً من المشرعين الديمقراطيين بمجلس الشيوخ صوتوا لمنع تمرير مشروع قانون يحظر شراء الماء الثقيل من إيران، فيما أيد هذا المشروع 42 عضواً من الجمهوريين.

وقالت واشنطن في أبريل الماضي إنها اشترت 32 طناً من الماء الثقيل الإيراني بلغت قيمته 8.6 مليون دولار، فيما أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، بأنها ستدفع ثمن 32 طنا من الماء الثقيل الذي تشتريه واشنطن من إيران عبر دولة أخرى، بسبب حظر التعامل بين البنوك والمؤسسات المالية الأمريكية وبين إيران.

وتعهدت إيران وفقا للاتفاق بأن تحفظ مستوى مخزونها من الماء الثقيل عند أقل من 130 طنا، خلال الأعوام الأولى للاتفاق، وأن لا تسمح بأن يتجاوز مخزونها 90 طنا في الأعوام التي تليها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة