بلجيكا تنفي رواية أردوغان حول انتحاريي بروكسل

بلجيكا تنفي رواية أردوغان حول انتحاريي بروكسل

المصدر: بروكسل – إرم نيوز

نفت بلجيكا تصريحات للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حول إطلاقها سراح أحد منفذي تفجيرات بروكسل بعد اعتقاله من قبل السلطات التركية العام 2015.

وقال وزير العدل البلجيكي، كون غينز، في تصريح تلفزيوني، أمس الأربعاء: ”لا صحة لرواية أردوغان حول اعتقال بلده العام 2015 لأحد الانتحاريين الثلاثة، الذين شاركوا في الاعتداء على مطار بروكسل، وأن أنقرة سلمته إلى بروكسل التي أطلقت سراحه فيما بعد“.

وأضاف غينز لمحطة التلفزيون البلجيكية الناطقة بالهولندية ”في آر تي“، إنه ”لم تجر بالتأكيد عملية إبعاد إلى بلجيكا.. إنها على الأرجح عملية طرد قامت بها تركيا على الحدود السورية“.

وتابع ”حينذاك، لم يكن معروفًا لدينا بسبب الإرهاب. كان مجرمًا للحق العام يخضع للحرية المشروطة.. وعندما طُرد كان هذا إلى هولندا وليس إلى بلجيكا، حسب المعلومات التي نقلتها إلي النيابة الفدرالية“.

وكان أردوغان قال خلال مؤتمر صحافي عقده مؤخرًا في أنقرة، إن ”أحد الذين شاركوا في هجوم بروكسل، اعتقل في حزيران/ يونيو 2015 في غازي عنتاب. وتم إبعاده في 14 تموز/ يوليو 2015 بعد معلومات من السفارة البلجيكية.. لكننا أبلغنا أنه تم الإفراج عنه“.

وأوضح مسؤول تركي لوكالة ”فرانس برس“ أن أردوغان ”يتحدث عن إبراهيم البكراوي“ الذي أكدت السلطات البلجيكية أنه أحد منفذي هجوم مطار بروكسل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com