مصر.. مطالبات بإلغاء احتفالات للشيعة بعيد ‫النوروز

مصر.. مطالبات بإلغاء احتفالات للشيعة بعيد ‫النوروز

المصدر: القاهرة - شوقي عصام

طالب مركز دراسات الإسلام السياسي المصري، الجهات الأمنية في القاهرة، منع إقامة احتفالات  للشيعة بعيد ‫النوروز في القاهرة بعد إعلان الناشط الشيعي، فاروق الديب، إقامة الاحتفالات للمرة الأولى في مصر.

وأكد رئيس المركز، مصطفى حمزة، في تصريح صحفي، أن خطورة هذه الاحتفالات تكمن في المد الشيعي المذهبي الذي يسعى إليه نظام الملالي في إيران من أجل تحقيق أغراض سياسية في مصر والدول العربية، لافتًا إلى أن التبشير بالمذهب الشيعي في ‫النوروز يكون من خلال الدعوة إلى ممارسة بعض الطقوس الدينية والشعائر التعبدية التي ينسبونها إلى الإمام الصادق، مثل: الاغتسال، والصلوات المخصوصة والأذكار المحددة، لإثارة حالة من البلبلة في الأوساط الدينية السنية المعتدلة داخل مصر.

وأوضح حمزة، أن إيران تغلق المؤسسات الحكومية لعدة أيام احتفالًا بهذا العيد ، في حين تحتفل بعيد الفطر يومًا واحدًا، مشيرًا إلى أن الهدف من انتقال هذه الاحتفالات إلى مصر هو إثارة الفتنة بين الناس ونشر المذهب الشيعي بطريقة مبهجة، حيث تميل النفس البشرية إلى البهجة والكرنفالات بطبيعتها.

وشدد المركز على دور الأزهر في التصدي لهذه الاحتفالات التي وصفها بـ“الفتنة التي تطل برأسها“ من خلال إصدار بيان قاطع يوضح حقيقة الاحتفال، ويفند الروايات الشيعية التي ينسبون فيها هذا الاحتفال إلى الدين الإسلامي، مؤكدًا أن أئمة الشيعة في إيران يهدفون من الاحتفالات الوثنية تحويل دين عوام الشيعة إلى الديانة المجوسية لينتشر الفساد في الأرض، لأنهم يعتقدون أن خروج مهديهم المنتظر لن يحدث إلا بانتشار الفساد العظيم في الأرض، فيسعون لنشر هذا الفساد للتعجيل بخروجه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com