سر تراجع ظريف عن زيارة الرياض

سر تراجع ظريف عن زيارة الرياض

المصدر: أحمد الساعدي - إرم نيوز

طهران- كشف مسؤول إيراني رفيع لأول مرة سر إلغاء وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، لزيارته التي كانت مقررة في العام 2014 للعاصمة السعودية الرياض.

وقال السفير الإيراني السابق لدى الرياض حسين صادقي، الأحد، إن ”المسؤولين السعوديين أبلغونا أنهم غير ملزمين برعاية البروتوكول والعرف الدبلوماسي في زيارة ظريف، ولهذا تجنب الأخير زيارة الرياض“.

وكانت مصادر إيرانية رفيعة قالت في يونيو 2014 : إن طهران تعمل على الإعداد لزيارة وزير خارجيتها محمد جواد ظريف إلى الرياض.

وحول التوتر السعودي الإيراني الآخير انتقد صادقي الاعتداء على السفارة السعودية وقنصليتها في طهران ومشهد من قبل محتجين إيرانيين في يناير الماضي، معتبراً أن هذا الأمر وجه ضربات قاصمة لمصداقية بلاده من الناحيتين السياسية والدبلوماسية.

وعدّ صادقي في مقابلة مع صحيفة ”اعتماد“ الإيرانية، أن إعلان السعودية قطع علاقاتها الدبلوماسية مع إيران ”قرار مستعجل، لافتاً إلى أنه يمكن حل الأزمة بين البلدين دون اللجوء إلى تصعيد المواقف“، مضيفاً: إنه ”أبلغ المسؤولين السعوديين بقدرة إيران على توفير الحماية للبعثة الدبلوماسية السعودية“.

وبشأن مساعي إيران لوقف إعدام رجل الدين الشيعي نمر باقر النمر، قال السفير الإيراني السابق بالمملكة: إن وزير الخارجية السابق علي أكبر صالحي تحدث بضع مرات مع المرحوم وزير الخارجية السعودي السابق سعود الفيصل بشأن وقف إعدام النمر، لكن السعوديين رفضوا تقديم وعد بعدم تنفيذ حكم الإعدام بحق النمر.

ولفت حسين صادقي إلى أن الجانب السعودي لم يطلب من إيران تقديم اعتذار رسمي بعد اقتحام السفارة لتفادي اتخاذ قرار بقطع العلاقات الدبلوماسية والتجارية بين البلدين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com