المجلس الإسلامي البريطاني يطلق مبادرة ”زر مسجدي اليوم“

المجلس الإسلامي البريطاني يطلق مبادرة ”زر مسجدي اليوم“

المصدر:    لندن - بلقيس دارغوث

تفتح عشرات المساجد البريطانية أبوابها في عطلة نهاية هذا الأسبوع لتستقبل زوارا من ديانات أخرى، في محاولة لمواجهة المعتقدات الخاطئة عن الإسلام وتثقيف غير المطلعين على تعاليم الدين الصحيحة.

ويشارك أكثر من 80 مسجدا في المبادرة التي أطلق عليها اسم ”زر مسجدي اليوم“ والتي ينظمها المجلس الإسلامي البريطاني.

وكانت مبادرة شبيهة جرت العام الماضي شملت نحو 20 مسجدا واستقبلت مئات الزوار في جولات تعريفية ودردشات وفنجان الشاي البريطاني الشهير.

ويشارك هذا العام عدد ضخم من المساجد الموجودة في المناطق التي تضم تجمعات دينية كبيرة من بينها لندن وبيرمنغهام ومانشستر وليدز وغلاسغو وكارديف. كما تشارك في المبادرة مساجد من بلفاست وبلاي ماوث وكانتربيري.

وستتيح المساجد للزوار فرصة مراقبة طقوس الصلاة إلى جانب جولات تعريفية بتعاليم الدين والنشاطات التي تنخرط بها الجالية.

واعتبر القائمون على المبادرة وفق تصريحات لصحيفة ”غارديان“ البريطانية أن هذا اليوم المفتوح عبارة عن فرصة للمسلمين للتواصل مع غير المسلمين وشرح معتقداتهم وأفكارهم بعيدا عن العناوين العدائية والعنيفة التي تزخر بها وسائل الإعلام.

ودعت المساجد مرجعيات دينية من عدة طوائف وأديان لإظهار وحدة الشعب البريطاني في الأوقات العصيبة التي يمر بها المسلمون، وفق بيان صحافي للجمعية.

وكشفت دراسة أعدتها جمعية حقوق المسلمين المدنية أن 6 من أصل 10 مسلمين في بريطانيا تعرضوا لنوع من التمييز العنصري.

جدير بالذكر أنه يوجد 2.7 مليون مسلم في بريطانيا يشكلون نحو 4.5% من مجموع السكان، وفق إحصاء العام 2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com