اليونان تطالب ”فرونتكس“ بـ100 باخرة لإعادة المهاجرين إلى تركيا

اليونان تطالب ”فرونتكس“ بـ100 باخرة لإعادة المهاجرين إلى تركيا

المصدر: مدني قصري- شبكة إرم الإخبارية

يأمل وزير الشؤون الخارجية اليونانية، نيكوس كوتزياس، في الحصول على تعزيزات من البواخر من الوكالة الأوروبية لمراقبة الحدود (فرونتكس)؛ لإعادة إرسال القادمين إلى جزرها وغير المؤهلين للجوء إلى أوروبا، إلى تركيا.

وأشارت وكالة الأنباء اليونانية ANA  ومصدر تابع لوزارتها الخارجية، إلى أن نيكوس كوتزايس أطلع الصحافيين اليونانيين على هذا الاقتراح خلال زيارته لبرلين، مؤكدا أنه سلمه إلى نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير.

وقدر كوتزياس عدد البواخر المطلوبة بنحو مئة، فيما دخل أكثر من 850 ألف لاجئ ومهاجر إلى أوروبا عام 2015 عن طريق بحر ايجه والسواحل التركية.

هذا وقد نشرت فرونتكس حاليا 15 باخرة دورية في بحر إيجة، لمساعدة خفر السواحل اليوناني في مهمات المراقبة والنجدة.

استمرار شنغن على المحك

وتقول صحيفة لوبوان في تقريرها، إن اليونان تطالب منذ أشهر بدعم إضافي من فرونتكس للتعزيزات التي حصلت عليها بالفعل، لضمان الفرز وإعادة المهاجرين غير المؤهلين للحصول على اللجوء، ولا سيما المغاربيين والباكستانيين.

كما طلبت أيضا المزيد من الضغوط على الحكومة التركية لكي تحترم اتفاقات إعادة القبول الموقعة مع أثينا والاتحاد الأوروبي.

وتفيد التقارير أن نيكوس كوتزياس قد قدّم تفاصيل هذه الخطة، في حين يأمره بعض شركاء اليونان في أوروبا الوسطى والشرقية – النمسا والمجر وسلوفينيا – بوقف عبور الفارين من الحروب والفقر عبر أراضيه.

وتجري أثينا وبرلين حوارا مستمرا حول هذه الأزمة، وهما متفقتان حول عدم إغلاق الأبواب أمام اللاجئين، ولكنهما مختلفتان حول الطريقة، ألمانيا تطالب على الخصوص من اليونان بمراقبة أفضل لتدفقات اللاجئين، لضمان بقاء منطقة شنغن المتعلقة بحرية الحركة سارية المفعول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com