تحالف“أوقفوا القنبلة النووية“ يحذّر من رفع العقوبات عن إيران

تحالف“أوقفوا القنبلة النووية“ يحذّر من رفع العقوبات عن إيران

فيينا- حذّر تحالف ”أوقفوا القنبلة النووية“، الذي يضم ناشطين ومنظمات مدنية من ست دول أوروبية، من رفع العقوبات المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي.

 وأضاف التحالف في بيان له، اليوم الأحد، أن هناك ”شركات إيرانية تمثل تهديداً، لأنها تمول الإرهاب“، دون أن يورد أدلة على ادعائه أو تفاصيل عن تلك الشركات.

 وأشار أن ”سجل إيران في حقوق الإنسان، كله إعدامات واعتقالات يقوم بها النظام هناك“.

 وانتقد البيان رفع العقوبات عن إيران، معتبراً أن ”الاتفاق النووي يهدف إلى إضفاء الطابع المؤسسي على برنامج طهران النووي“.

 بدورها، حذّرت المتحدثة باسم التحالف، أولريك بيكر، في البيان نفسه، من أن إيران ”ستواصل جهودها للوصول إلى القنبلة النووية”.

 وأضافت أن الحرس الثوري الإيراني ”يسيطر على التجارة الخارجية وجزء كبير من الاقتصاد، وهو يمول العمليات الإرهابية والحرب في سوريا بمليارات الدولارات، فضلاً عن قمع الشعب الإيراني“.

 وكان الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية، أعلنتا مساء أمس السبت، رفع العقوبات الاقتصادية التي كانت مفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي، وذلك بعد إعلان الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن إيران امتثلت للالتزامات المطلوبة، بشكل يتناسب مع الاتفاق النووي، الذي تم التوصل إليه في 14 تموز/ يوليو الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com