محكمة بريطانية تحكم بالمؤبد على زوجين مطلقين بتهمة التخطيط لهجمات

محكمة بريطانية تحكم بالمؤبد على زوجين مطلقين بتهمة التخطيط لهجمات

لندن ـ أصدرت محكمة بريطانية، الأربعاء، حكما بالسجن ”مدى الحياة“، على زوجين مطلقين، بتهمة التخطيط لتنفيذ ”هجمات انتحارية“، في لندن.

وأدانت محكمة ”أولد بيلي“، في لندن، محمد رحمن (25 سنة)، ووزوجته السابقة سنا أحمد خان (24 سنة)، بـ“التخطيط لهجمات انتحارية“، في الذكرى العاشرة لـ“تفجيرات مترو أنفاق لندن“.

وحكم القاضي على ”رحمن“ بالسجن لـ (27 عاماً)، وزوجته بـ (25 عاماً)، قبل أن يتم النظر في الإفراج المشروط عنهما.

ووفقاً للتحقيقات، فقد عمل الزوجان على إعداد متفجرات وقاموا بتصوير بعضاً من تجاربهما في حديقة منزلهم الخلفية.

وقد استخدم ”رحمن“، اسماً مستعاراً على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، سائلاً في إحدى تغريداته التي تعود لشهر مايو الماضي، عن أفضل هدف لمهاجمته، وجاء فيها :“مركز ويستفيلد للتسوق، أو مترو أنفاق لندن، أي اقتراح سيكون موضع تقدير“.

وقالت سوزان هيمنغ رئيسة قسم مكافحة الإرهاب:“ كانت نيتهما واضحة للقيام بهجمات إرهابية، من خلال التهديد الملموس في تغريدة رحمن، وهي التي قادتنا إلى اعتقالهما.“

وأدينت الزوجة المطلقة ”خان“، بتحويل مبلغ 14 ألف جنيه استرليني لحساب زوجها ليقوم بشراء مواد متفجرة على موقع ”أي باي“ الالكتروني.

جدير بالذكر أن مجموعة انتحاريين نفذوا هجوماً في 7 يوليو/تموز عام 2005، على شبكة النقل في لندن، مما أسفر حينها عن مقتل 52 شخصاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com