غارات لطائرات روسية
غارات لطائرات روسيةرويترز ـ أرشيف

ضربات جوية روسية تودي بحياة 30 مقاتلًا في إدلب

أعلن الجيش الروسي أنه شن ضربات جوية نهاية الأسبوع الماضي في محافظة إدلب (شمال غرب سوريا)، أدت إلى القضاء على نحو ثلاثين مقاتلاً.

وقال الجيش في بيان: "في 11 تشرين الثاني/نوفمبر، نفذت القوات الجوية الروسية غارات جوية في محافظة إدلب على مواقع لتشكيلات مسلحة غير نظامية شاركت في إطلاق النار على مواقع للجيش السوري".

أخبار ذات صلة
القوات الروسية تقتل 34 مسلحاً في إدلب السورية

وأضاف في البيان الذي نشره مساء الأحد، "تم تدمير مخابئ ومعسكرات تدريب تابعة لـ "جبهة النصرة" (هيئة تحرير الشام) ، ومقتل 34 مقاتلا وإصابة أكثر من 60 آخرين".

و"جبهة النصرة" هو الاسم الذي كانت "هيئة تحرير الشام" تُعرف به سابقاً، وهي فصيل رئيسي في شمال غرب سوريا.

وتنفذ "هيئة تحرير الشام" بشكل منتظم هجمات دامية تستهدف جنوداً سوريين وقوات حليفة لدمشق، بينما تشن القوات الروسية غارات بشكل متكرر على محافظة إدلب، معقل الهيئة.

وكان الجيش السوري وحليفه الروسي كثفا ضرباتهما في محافظة إدلب والمناطق المحيطة بها الشهر الماضي رداً على هجوم بطائرة مسيّرة على الكلية الحربية في حمص (وسط سوريا) خلف أكثر من 100 قتيل. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com