داود أوغلو وميركل يبحثان أزمة المهاجرين والمسألة السورية‎

داود أوغلو وميركل يبحثان أزمة المهاجرين والمسألة السورية‎

أنقرة – تبادل رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وجهات نظرهما، حول العلاقات الثنائية بين البلدين، وأزمة المهاجرين، والمسألة السورية.

وأفاد بيان صادر عن المستشارية الإعلامية لرئاسة الوزراء التركية، اليوم الأحد، أن داود أوغلو وميركل أجريا مكالمة هاتفية مساء أمس السبت بناءاً على طلب الجانب الألماني، تناقشا خلالها فيما يخص العلاقات الثنائية بين البلدين وأزمة المهاجرين والمسألة السورية.

وأضاف البيان أن رئيس الوزراء والمستشارة الألمانية تبادلا وجهات نظرهما حول الاجتماع الذي سيشارك فيه رئيس الوزراء (داود أوغلو) وعدد من القادة الأوروبيين، لمناقشة قضايا التعاون والتنسيق بشأن أزمة المهاجرين، وسيتخلل قمة الاتحاد الأوروبي المخطط عقدها في 17 كانون الاول/ ديسمبر الجاري ببروكسل.

وكان المستشار النمساوي، فيرنر فايمان، دعا إلى عقد قمة أوروبية تركية خاصة في 17 من شهر ديسمبر/ كانون الأول الجاري.

وحسب تصريح، سوزانا إنك، المتحدثة باسم المستشار النمساوي، للوكالة النمساوية للأنباء (أ ب أ)، فقد تم توجيه الدعوة إلى رؤساء دول وحكومات الدول الأعضاء الـ 28 في الاتحاد الأوروبي، وسيشارك في القمة قادة الاتحاد، فضلاً عن رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، ورئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر، وفق الوكالة نفسها.

وذكرت الوكالة، أن الاجتماع، الذي سيعقد بمقر البعثة الدائمة للنمسا في بروكسل، سيبحث تنفيذ الاتحاد حزمة الإجراءات المتفق عليها، لتحسين إدارة تدفق اللاجئين، وحماية الحدود الخارجية للاتحاد الاوروبي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع