تقارير: قائد هجمات باريس كان له صلات في بريطانيا

تقارير: قائد هجمات باريس كان له صلات في بريطانيا

لندن– ذكرت تقارير اليوم السبت أن الزعيم المفترض للإرهابيين الذين شنوا هجمات في باريس الأسبوع الماضي كان له صلات بالعديد من الأشخاص في بريطانيا وقام واحد من مرتكبي هجمات باريس على الأقل بزيارتها قبل الهجمات.

وقالت صحيفة ”وول ستريت جورنال“ إن الأجهزة الأمنية حددت هويات ”عدة أشخاص في بريطانيا يشتبه أن لهم صلات بعبد الحميد أباعود“ الذي يعتقد أنه قاد هجمات 13 تشرين ثان/نوفمبر التي خلفت 130 قتيلا في باريس.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين غربيين لم تسمهما القول إن قائمة من بهم صلة بأبي باعود في بريطانيا تضم أشخاصا من ”خلفية ثقافية مغربية“ وكانوا موجودين في منطقة برمنغهام.

وقالت الصحيفة إن ”شخصا على الأقل على صلة بالهجمات يعتقد أنه سافر إلى بريطانيا قبل (هجمات) إطلاق النار“.

وقالت صحيفة ”ذا جارديان“ أيضا إن ”مسؤولي مكافحة الإرهاب توصلوا إلى أن ”أحد إرهابيي باريس زار لندن وبرمنغهام أوائل العام الجاري“.

وأضافت الصحيفة أنه ”التقى في المدينتين أشخاصا يشتبه أن لديهم النوايا والقدرة على التخطيط أو مساعدة الأنشطة الإرهابية ضد المملكة المتحدة“، دون الإشارة لأي مصدر للتقرير، وفقا للوكالة الألمانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com