مسلحون يحتجزون 30 رهينة جنوب أفغانستان

مسلحون يحتجزون 30 رهينة جنوب أفغانستان

زابول (أفغانستان)- قال مسؤول إن مسلحين احتجزوا ما لا يقل عن 30 مدنيا كرهائن بعد تفتيش سيارات ركاب في إقليم زابول جنوب أفغانستان اليوم السبت.

وصرح مسؤول أمني في إقليم قندهار القريب من إقليم زابول أن الحادث وقع صباح اليوم في منطقة نوراك في ضواحي مدينة قلعة عاصمة إقليم زابول.

وأضاف المسؤول، أن المسلحين أنزلوا عددا من الركاب من عدة سيارات خلال عملية بحث ونقلوهم إلى مكان غير معلوم.

من جهة أخرى، أكد عامل في شركة أحمد شاه عبدالي للنقل أن مسلحين أوقفوا ثلاث حافلات تابعة للشرطة وهناك تسعة ركاب فقدوا.

وأضاف العامل أن المسلحين اعترضوا حافلات شركات أخرى ، واحتجزوا بعض الركاب ولكن السلطات المحلية قالت إنها لم تتلق أي معلومات عن الحادث.

وفي العام الماضي ، قام مسلحون باختطاف 31 راكبا من طائفة الهزارة والطائفة الشيعية.

وتم الإفراج عن 27منهم نتيجة وساطة قام بها زعماء قبليون ولكن مازال أربعة منهم محتجزين.

يشار إلى أن مقاتلي داعش/قد قطعوا رؤوس سبعة من طائفة الهزارة كانوا قد اختطفوهم من منطقة جاغوي بإقليم غزني جنوب أفغانستان، مما أثار حالة من الغضب وتظاهر عدة آلاف في العاصمة كابول وأقاليم أخرى تنديدا بذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com