مشروع قرار فرنسي بمجلس الأمن يدين هجمات باريس

مشروع قرار فرنسي بمجلس الأمن يدين هجمات باريس

 نيويورك ـ قدمت فرنسا، الخميس، مشروع قرار إلي مجلس الأمن الدولي، يدين بشدة الهجمات الإرهابية التي وقعت في باريس الجمعة الماضية، وكذلك إسقاط الطائرة الروسية في شبه جزيرة سيناء المصرية في 31 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ويدعو مشروع القرار، الدول الأعضاء إلي اتخاذ كل الإجراءات الضرورية لمواجهة تنظيم داعش المتطرف.

وينص مشروع القرار على ”دعوة الدول الأعضاء التي لديها القدرة على مكافحة داعش، إلى اتخاذ جميع التدابير اللازمة، وفقا للقانون الدولي، ولا سيما قانون حقوق الإنسان الدولي، وقانون اللاجئين، والقانون الإنساني الدولي، في الأراضي الواقعة تحت سيطرة داعش في سوريا والعراق“.

كما دعا مشروع القرار إلي ”مضاعفة وتنسيق كل الجهود لمنع، ووقف الأعمال الإرهابية التي يرتكبها داعش وجبهة النصرة وجميع الجماعات والمؤسسات والكيانات المرتبطة بتنظيم القاعدة، والجماعات الإرهابية الأخرى، على النحو المحدد من قبل مجلس الأمن“.

ويحث مشروع القرار ”جميع الدول الأعضاء على تكثيف جهودها لوقف تدفق المقاتلين الإرهابيين الأجانب إلى العراق وسوريا ومنع  تمويل الإرهاب، وعلى مواصلة التنفيذ الكامل لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة“.

ويدين مشروع القرار، بأشد العبارات، استمرار الانتهاكات الجسيمة والمنهجية الواسعة النطاق التي يرتكبها ”داعش“، فضلا عن الأعمال الوحشية من تدمير ونهب للتراث الثقافي التي يقوم بها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة