بكين تتوعد داعش بعد ذبح رهينة صيني

بكين تتوعد داعش بعد ذبح رهينة صيني

بكين- ندد الرئيس الصيني شي جين بينغ  بقتل رهينة صيني على يد تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“، وقالت الحكومة الصينية إنها ”ستعاقب“ المسؤولين عن إعدام المواطن الصيني فان جينغ هوي في الشرق الأوسط.

وأعلن داعش أنه ذبح هوي، الذي كان رهينة لديه، في مجلة ”دابق“ الذي يصدرها التنظيم باللغة الإنجليزية.

وذكرت المجلة أن داعش أعدم رهينتين من الصين والنرويج، وتضمنت المجلة صورا لما يبدو أنهما جثتا الرجلين وكتب عليهما عبارة ”أعدما“، دون أن تحدد المجلة الطريقة التي أعدم بها الرجلين، أو التوقيت.

وكانت ”دابق“ قد نشرت في عدد سابق لها، صورا لرجلين قالت إن أحدهما صيني والآخر نرويجي، مشترطة على حكومة البلدين دفع جزية، مقابل إطلاق سراحهما.

وأوضحت النرويج في وقت سابق، أن رجلا نرويجيا في الأربعينيات من العمر، وقع أسيرا في يد التنظيم، ولكنها لا تعتزم دفع جزية مقابل إطلاق سراحه.

وعبرت الحكومة الصينية عن ذهولها من الحادثة، وتشير إلى أنها ستقوم بالتحقق من ملابستها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة