العفو الدولية قلقة من عزم إيران إعدام صبي – إرم نيوز‬‎

العفو الدولية قلقة من عزم إيران إعدام صبي

العفو الدولية قلقة من عزم إيران إعدام صبي

المصدر: إرم – طهران

أعربت منظمة العفو الدولية المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، السبت، عن بالغ قلقها بعد التقارير التي تحدثت عن عزم السلطات الإيرانية تنفيذ حكم الإعدام بحق صبي ادين بعملية قتل، مشيرة إلى أن ”الاعترافات التي أخذت من الصبي ميلاد عظيمي كانت بسبب التعذيب“.

ووصفت المنظمة في بيان لها نشرته وسائل إعلام إيرانية، ”محاكمة الطفل عظيمي بانها غير عادلة والاعترافات تمت تحت التعذيب والضغط“، مضيفة أن ”عظيمي عندما اعتقل بتهمة القتل كان في ذلك الوقت عمره 17 عاما“.

وكانت السلطات الإيرانية اعتقلت ”ميلاد عظيمي“ بعد قتله مواطن نتيجة خلاف في مدينة كرمنشاه غرب إيران في عام 2013.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت الأسبوع الماضي تنفيذ إيران عقوبة الإعدام بحق الطفلين، دون ذكر تفاصيل إضافية عن هويتهما أو التهم الموكلة إليهما.

وأكد بيان الأمم المتحدة تنفيذ 700 عملية إعدام في إيران منذ بداية العام الحالي، منهم 40 على الأقل نفذت علناً، لافتاً إلى أن معظم عمليات الإعدام متعلقة بجرائم مخدرات، التي لا تعد على أنها أخطر جرائم في قانون الجرائم الدولي.

وكشفت منظمة ”هرانا“ الحقوقية الإيرانية، الجمعة الماضي عن عزم السلطات الإيرانية في مدينة سنندج مركز محافظة كردستان غربي إيران، تنفيذ حكم الإعدام بحق أربعة من الأطفال القاصرين دون سن 18 عاما بتهمة التورط في عملية قتل حدثت في عام 2013.

وأضافت الوكالة أنها تعرفت على أسماء الأطفال القاصرين وهم ”يوسف محمدي، وهيمن اورامي نجاد، وسياوش محمودي، وأمانج حسيني“، مشيرة إلى أن هؤلاء اعتقلوا وهم دون سن 18 أثناء اتهامهم بارتكاب جريمة القتل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com