تركيا تسعى لتعزيز منظومتها الدفاعية بصواريخ بعيدة المدى – إرم نيوز‬‎

تركيا تسعى لتعزيز منظومتها الدفاعية بصواريخ بعيدة المدى

تركيا تسعى لتعزيز منظومتها الدفاعية بصواريخ بعيدة المدى

المصدر: أنقرة- من مهند الحميدي

تسعى تركيا لشراء نظام صاروخي بعيد المدى، في خطوة تهدف من خلالها إلى تعزيز قدراتها العسكرية، ورفع سوية منظومتها الدفاعية، حسب مصادر صحفية محلية.

وقالت المصادر، الأربعاء، إن ”تركيا وصلت إلى المرحلة الأخيرة، بشأن توريد منظومة صواريخ الدفاع الجوي، بعيدة المدى“.

وتعمل الحكومة التركية على اتخاذ قرار نهائي، حول الجهة التي سيتم شراء تلك الصواريخ منها. وتشمل هذه المنظومة الدفاعية، صواريخ بالستية، يصل مداها إلى ثلاثة آلاف كلم.

وتولي تركيا، في الأعوام الأخيرة، اهتماماً كبيراً بتطوير صناعاتها الدفاعية، حيث وصل حجم الاستثمار في الصناعات الحربية إلى 24 مليار دولار أمريكي، في محاولة منها للوصول إلى مصافي المزودين العالميين.

ودخلت تركيا مرحلة تطوير الصناعات المحلية، للأسلحة الثقيلة والخفيفة؛ وكان آخر تلك المشاريع تصنيع بندقية حربية وفق معايير حلف شمال الأطلسي (الناتو) في مصنع السلاح التابع لشركة الصناعات الميكانيكية والكيميائية، التي تم تسليم الدفعة الأولى منها إلى القوات المسلحة في 9 أيار/ مايو الجاري.

وتشمل مجالات التطوير العسكري التركي، المدرعات والفرقاطات والسفن العسكرية وأنظمة الدفاع الجوي، إضافة إلى نظام الدفاع الصاروخي، الذي يستطيع إطلاق 40 صاروخاً خلال 80 ثانية، ويصل إلى مسافة 100 كلم.

وتعمل الحكومة التركية على الارتقاء بالقطاع العسكري المحلي، ومن أبرز المنتجات التي تم تصنيعها في الأعوام الأخيرة؛ سفينة إنزال هجومية، وسفينة ”ميلغيم“ الحربية السريعة، ودبابة ”ألتاي“ المحلية، وطائرة ”العنقاء“ دون طيار، ومروحية ”آتاك“ الهجومية، وطائرة ”الطائر الحر“ التدريبية، ومدفعيات ”الهاوتزر“ الأوتوماتيكية، التي تم استعمالها قبل أكثر من عامين في الرد على قذائف صادرة من الأراضي السورية.

كما تمتلك تركيا أسطولاً من الغواصات البحرية يتألف من 14 غواصة من نوعيات مختلفة -أغلبها تم تصنيعها محلياً- تتمتع بقدرتها على البقاء تحت الماء لمدة 50 يوماً دون الحاجة لإمداد لوجستي.

يُذكر أن أنقرة أعلنت الحرب على جبهتين، منذ أواخر تموز/ يوليو الماضي، لتباشر قصفاً يومياً على معاقل حزب العمال الكردستاني (بي كي كي) في جبال قنديل شمال إقليم كردستان العراق، ومواقع أخرى في تركيا، فضلاً عن ضرب مواقع تابعة لتنظيم داعش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com