أخبار

مقتل رابع ضابط إيراني كبير في سوريا هذا الشهر
تاريخ النشر: 18 أكتوبر 2015 21:02 GMT
تاريخ التحديث: 18 أكتوبر 2015 21:02 GMT

مقتل رابع ضابط إيراني كبير في سوريا هذا الشهر

ذكرت وسائل إعلام إيرانية، أن أهالي طهران شيعوا اثنين من قادة الحرس الثوري هما العميد فرشاد حسوني زاده ومساعده مجيد مختاري فرد الذين قتلوا في حلب خلال مواجهات مع المعارضة.

+A -A
المصدر: طهران - إرم

أعلنت الحرس الثوري الإيراني، اليوم الأحد، مصرع رابع ضابط كبير في الجيش الإيراني، وبرتبة عقيد، خلال مواجهات مع جماعة ”أحرار الشام“ السورية في شمال غرب سوريا.

وذكرت مواقع رسمية مقربة من الحرس الثوري، أن العقيد مسلم خيزاب، من أهالي محافظة ”كلستان“ الواقع شمال إيران بمحافظة أصفهان، تطوع لتقديم الاستشارات العسكرية للجيش السوري والقوات الموالية له في سوريا.

وأضاف موقع ”فرهنك نيوز“ الإيراني أن خيزاب كان يقود ”كتيبة الزهراء“ في سوريا، وقتل الثلاثاء الماضي خلال مواجهات مسلحة مع المعارضة السورية.

وشيع الإيرانيون الجمعة اثنين من قادة الحرس الثوري لقوا حتفهم في المعارك الدائرة في سوريا بين قوات النظام والمعارضة في عدد من المناطق السورية.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية، أن أهالي العاصمة طهران شيعوا اثنين من قادة الحرس الثوري العميد فرشاد حسوني زاده ومساعده مجيد مختاري فرد المعروف بـ“مختار بند“ الذين قتلوا في حلب خلال مواجهات مع المعارضة الثلاثاء الماضي.

وزادت إيران من أعداد قواتها في سوريا لتقديم دعم أكبر للنظام السوري على الأرض، حيث أرسلت طهران المئات من جنودها إلى سوريا بهدف المشاركة في هجوم بري كبير لدعم نظام الأسد. وقالت مصادر مطلعة إن طليعة القوات البرية الإيرانية وصلت إلى سوريا٬ وهي تضم جنوداً وضباطاً هدفهم المشاركة في المعركة، وأضافت المصادر أنهم وصلوا بالمئات مع معداتهم وأسلحتهم٬ وسيتبعهم المزيد خلال الفترة القادمة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك