الرئيس الأفغاني يتعهد باستعادة ”قندز“ من طالبان

الرئيس الأفغاني يتعهد باستعادة ”قندز“ من طالبان

كابول- تعهد الرئيس الأفغاني أشرف غاني، باستعادة السيطرة على مدينة قندز من أيدي حركة طالبان، والتي سيطرت عليها الأخيرة، أمس الإثنين.

وقال غاني في تصريح صحافي، اليوم الثلاثاء، في القصر الرئاسي في كابول، إن ”الوضع سيعود إلى طبيعته في قندز في أقرب وقت“، مطالباً السكان بالتزام الهدوء.

ونفى الرئيس الأفغاني سيطرة طالبان على كامل المدينة، مؤكداً أن ”الوضع تحت السيطرة بشكل عام.

وأضاف ”طالبان سيطرت على قسم من الدوائر الحكومية في المدينة بعد هجومها عليها، وأعاد جنودنا خلال العملية العسكرية التي بدؤوها اليوم السيطرة مجدداً على بعض النقاط“.

وذكر أن ”قوات الدعم التي استقدموها انتشرت على أطراف المدينة“، مؤكداً ”ضرورة التخطيط بعناية للهجوم المزمع شنه لاستعادة السيطرة على المدينة بالكامل“.

وتابع أن ”الحكومة تتصرف بشعور بالمسؤولية، ولن نقصف شعبنا، إلا أن طالبان تستخدم المدنيين كدروع بشرية، ونحن نتخذ خطواتنا بأقصى الدقة من أجل عدم وقوع خسائر بين صفوف المدنيين“، داعياً المواطنين إلى ”الثقة بالقوات الأمنية وعدم الشعور بالقلق“.

من جانبه، أشار وزير الدفاع محمد معصوم ستانكزاي، إلى ”أنهم بدؤوا عملية عسكرية من أجل استعادة السيطرة على قندز“، مبيناً أن ”بعض الجبهات تشهد اشتباكات عنيفة“.

ولفت الوزير إلى ”وجود العديد من المقاتلين الأجانب بين صفوف مسلحي طالبان الذين هاجموا المدينة، وإلى أن الحركة ”تنفذ تكتيات جديدة“، مؤكدا أن ”المتعاونين مع طالبان لعبوا دوراً هاماً في سقوط المدينة بيد الحركة“.

وسيطر المئات من مقاتلي طالبان أمس الإثنين على قندز، بعد أن شنوا هجوماً عليها من ثلاث جهات، واشتباكات استمرت نحو 14 ساعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com