من القمة الثلاثية بين كوريا الجنوبية والصين واليابان
من القمة الثلاثية بين كوريا الجنوبية والصين واليابان رويترز

عقد أول قمة بين كوريا الجنوبية والصين واليابان منذ 5 سنوات‎

اجتمع زعماء كوريا الجنوبيّة والصين واليابان، الاثنين، في سيول، في أوّل قمّة ثلاثيّة لهم منذ نحو 5 سنوات تأتي بعد ساعات على إعلان بيونغ يانغ نيّتها إطلاق قمر اصطناعي تجسّسي جديد.

ومن غير المتوقّع أن يُسفر الاجتماع بين الرئيس الكوري الجنوبي يون سوك يول ورئيسَي الوزراء الصيني لي تشيانغ والياباني فوميو كيشيدا عن تقدّم كبير، لكنّ القادة يأملون في أن يساعد في تنشيط الدبلوماسيّة الثلاثيّة.

وخلال القمّة، حضّ لي كلا من كوريا الجنوبيّة واليابان على رفض "الحمائيّة" والانفصال الاقتصادي، وفق "فرانس برس".

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أنّ "لي دعا إلى عدم تحويل القضايا الاقتصاديّة والتجاريّة إلى ألاعيب سياسيّة أو مسائل أمنيّة، وإلى رفض الحمائيّة والانفصال وقطع سلاسل التوريد".

وقُبيل افتتاح القمّة، أبلغت كوريا الشماليّة خفر السواحل اليابانيّين بأنّ نافذة إطلاق الصاروخ الذي سيضع القمر الاصطناعي في المدار، والتي تستمرّ 8 أيّام، فُتحت ليل الأحد الاثنين، وحدّدت 3 مناطق خطر بحري قرب شبه الجزيرة الكورية وجزيرة لوزون الفيليبينية حيث يمكن أن يسقط حطام من الصاروخ.

وقبل إجرائه محادثات مع رئيسي الوزراء الصيني لي تشيانغ والياباني فوميو كيشيدا، قال الرئيس الكوري الجنوبي يون سوك يول في كلمته الافتتاحية إن "أي عملية إطلاق باستخدام تكنولوجيا الصواريخ البالستية من شأنها أن تنتهك القرارات المتعددة لمجلس الأمن الدولي وتقوّض السلام والاستقرار الإقليميين والعالميين".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com