أخبار

أوباما: تدخل روسيا العسكري في سوريا يشير لقلق الأسد
تاريخ النشر: 11 سبتمبر 2015 19:42 GMT
تاريخ التحديث: 11 سبتمبر 2015 20:03 GMT

أوباما: تدخل روسيا العسكري في سوريا يشير لقلق الأسد

الرئس الأمريكي يؤكد مواصلة بلاده الحديث مع روسيا بشأن دعمها للرئيس السوري ويؤكد أن هذا الدعم سيفشل.

+A -A

واشنطن- قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الجمعة، إن تزايد التدخل العسكري لروسيا في سوريا مؤشر على أن الرئيس بشار الأسد قلق ويلجأ للمستشارين الروس لمساعدته.

وأوضح أوباما إن الولايات المتحدة ستتواصل مع روسيا التي قد يسهم دورها العسكري في إجهاض أي حل سياسي تسعى إليه واشنطن من أجل إنهاء حكم الأسد.

وأضاف في لقاء مع أفراد الجيش الأمريكي خلال مشاركته في إحياء ذكرى هجمات 11 سبتمبر 2001 على نيويورك وواشنطن، أن الولايات المتحدة ستبقى على اتصال مع روسيا لتبلغها بأن دعمها للأسد ”محكوم عليه بالفشل“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك