المعارضة الإيرانية: التقاعس الدولي مع طهران يزيد الإعدامات بحق المعارضين

المعارضة الإيرانية: التقاعس الدولي مع طهران يزيد الإعدامات بحق المعارضين

المصدر: إرم – من شوقي عصام

قدمت أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية“ المعارضة في الخارج“ بتعازيها إلى عائلة السجين السياسي الكردي بهروز آلخاني وأصدقائه وأهالي كردستان الإيرانية لعملية إعدامه التي وصفها المجلس بالإجرامي .

ودعت جميع المواطنين خاصة الشباب في كل أرجاء إيران إلى النهوض ضد الإعدامات الوحشية بحسب بيان صادر عن المجلس، خاصة إعدام السجناء السياسيين .

وناشدت المقاومة الإيرانية المجتمع الدولي خاصة الاتحاد الأوروبي وأمريكا وكذلك الأمم المتحدة والمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان إدانة إعدام بهروز آلخاني مؤكدة على ان التقاعس إزاء الإعدامات المتزايدة في إيران بموازاة زيارة كبار المسؤولين الأوروبيين إلى إيران مهما كان سببها لايعني إلا التواطؤ مع الفاشية الدينية الحاكمة في إيران وتشجيعها على مواصلة إرتكاب هذه الجرائم وتكثيفها.

وقالت أمانة المعارضة في باريس ، أنه لا شك أن هذه الإعدامات الوحشية ستضاعف إرادة الشعب الإيراني خاصة الشباب في نضالهم ضد الديكتاتورية الدينية وستسارع عملية إسقاطها

وقد تم إعتقال بهروز آلخاني 30 عاما من أهالي مدينة سلماس في 27 كانون الثاني/ يناير 2010 ،و أعدم في الساعات الأولى من فجر الاربعاء 26 آب/ أغسطس بتهمة المشاركة في قتل المدعي العام في مدينة خوي برفقة 5 سجناء آخرين.

بهروز آلخاني (1)

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com