سيناتور أمريكي بارز يعلن معارضته للاتفاق النووي

سيناتور أمريكي بارز يعلن معارضته للاتفاق النووي

واشنطن – ذكر سيناتور ديمقراطي بارز أمس الثلاثاء أنه سوف يعارض اتفاقا بشأن برنامج إيران النووي، في مؤشر جديد على المأزق الذي يواجهه الرئيس باراك أوباما في مسعاه لحشد دعم المشرعين لذلك الاتفاق.

وقال السيناتور بوب مينينديز إنه قرر معارضة الاتفاق لأنه لا يمضي بالشكل الكافي في الحد من قدرات إيران النووية لمنعها مطلقا من حيازة سلاح نووي. وأضاف أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين إيران والقوى العالمية الست بما فيها الولايات المتحدة، سيعمل فقط على احتواء أو إدارة الانتشار النووي لإيران ولن يؤدي إلى تفكيك بنيتها التحتية النووية.

وأوضح مينينديز في تصريحات أدلى بها في جامعة سيتون هول في نيوجيرسي: ”في نهاية اليوم ما يبدو أننا حصلنا عليه هو التفاف على العقوبات وأن إيران تحد فقط من قدراتها وليس تفكيكها“.

كان السيناتور تشاك شومر، وهو عضو بارز آخر في حزب أوباما الديمقراطي، قد أبدى معارضته للاتفاق كما وجه العديد من أعضاء الحزب الجمهوري انتقادات شديده له.

وتعمل إدارة أوباما على إقناع المشرعين قبل عودتهم من عطلتهم الصيفية الشهر المقبل، بالتصويت للاتفاق.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي أمس الثلاثاء إن الإدارة الأمريكية واثقة من أنها تستطيع الحصول على دعم معظم المشرعين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة