أوباما يستضيف قمة حول الحرب على داعش في سبتمبر

أوباما يستضيف قمة حول الحرب على داعش في سبتمبر

نيويورك- قال دبلوماسيون في منظمة الأمم المتحدة إن الرئيس الأمريكي  باراك أوباما سيستضيف قمة الشهر المقبل حول الحرب على تنظيم ”الدولة الإسلامية“/داعش يشارك فيها قادة التحالف الدولي ضد داعش في العراق وسوريا.

وستنظم القمة المرتقب عقدها، بحسب المصادر، في الـ29 من أيلول/سبتمبر القادم على هامش الدورة الـ70 لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وستعطي القمة، وفق المصادر الدبلوماسية، المشاركين فيها فرصة لتحديد سبل دفع حملتهم الرامية إلى القضاء على التنظيم الإرهابي.

وتأتي القمة بعد عام على تعهد أوباما خلال خطاب ألقاه في المنظمة الدولية بسحق داعش، الذي استطاع منذ ذلك الحين بسط نفوذه في مناطق واسعة في العراق وسوريا، فضلا عن دخوله إلى ليبيا واليمن وعدة مناطق في الشرق الأوسط مع حصوله على مبايعة جماعات أخرى بينها بوكو حرام في نيجيريا.

وحشدت الأمم المتحدة العام الماضي تحالفا يضم أكثر من 50 دولة للمشاركة في جهود القضاء على داعش، الذي أعلن عن إنشاء ما سماها ”دولة الخلافة“ في مدينة الموصل العراقية في حزيران/يونيو 2014.

 وكان أوباما فد استضاف اجتماعا في مجلس الأمن الدولي العام الماضي تبني فيه المشاركون قرارا يهدف إلى وقف تدفق المقاتلين الأجانب الذين يلتحقون بداعش في العراق وسوريا، لكن الأمم المتحدة تقول إن عدد أولئك المقاتلين ارتفع إلى ما لا يقل عن 22 ألفا، فضلا عن غياب أي أدلة تشير إلى انخفاض نسبة التحاقهم بصفوفه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com