تعرف على أبرز حيثيات حادث مروحية الرئيس الإيراني (إنفوغراف)

تعرف على أبرز حيثيات حادث مروحية الرئيس الإيراني (إنفوغراف)

تعرضت مروحية كانت تقل الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته حسين أمير عبد اللهيان وعددا من المسؤولين المحليين إلى حادثة سقوط، فيما لا يزال مصيرها مجهولا.

وبينما أكدت مصادر أن حياة الرئيس رئيسي في خطر، نقلت وكالة أنباء "مهر" الإيرانية عن مسؤول حكومي، مساء اليوم الأحد، قوله إنه "لا يمكن تأكيد سلامة رئيس الجمهورية إبراهيم رئيسي والمسؤولين الذين كانوا معه".

والمروحية، التي سقطت من نوع "MI 171"، وتستطيع الطيران لمسافة تُقدر بـ600 كيلومتر، وهي واحدة من 3 مروحيات كانت تقل إبراهيم رئيسي والوفد المرافق له.

وتحطمت بين منجم سونقون وغابة ديزمار في محافظة أذربيجان الشرقية، ووصف التلفزيون الرسمي منطقة الحادث بأنها قريبة من مدينة جلفا الواقعة على الحدود مع دولة أذربيجان، على بعد حوالي 600 كيلومتر (375 ميلاً) شمال غرب العاصمة الإيرانية طهران.

وتُعد منطقة الحادثة من المناطق التي يصعب الوصول إليها؛ ما شكّل تحديات كبيرة وصعوبات جسيمة أمام فرق الإنقاذ، وفقًا لوكالة "تسنيم"، التي أشارت إلى أن المنطقة تشهد هطول أمطار شديدة وأجواء ضبابية.

وذكرت وكالة أنباء "إرنا" الإيرانية أن وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، وحاكم مقاطعة أذربيجان الشرقية الإيرانية مالك رحمتي، ومسؤولين آخرين، كانوا برفقة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي عند تعرض طائرة مروحية لحادث.

وأعلن المتحدث الرسمي باسم منظمة الطوارئ الإيرانية، مساء اليوم الأحد، بابك يكتابر ست عن توقف العمليات الجوية للبحث عن مروحية رئيسي.

ويُشارك 40 فريقًا للتدخل السريع وطائرات مسيّرة تبحث عن مروحية الرئيس الإيراني، ووفق وسائل إعلام محلية.

وتفاعلت بعض شخصيات المعارضة الإيرانية مع حادثة سقوط طائرة رئيسي، مستثمرين الأمر لانتقاد الأخير.

وأثارت الحادثة ردود فعل دولية، حيثُ قالت واشنطن إنها تتابع عن كثب التقارير حول سقوط مروحية الرئيس الإيراني.

فيما عرضت الحكومة العراقية، على إيران المساعدة في البحث عن طائرة رئيسي ووزير الخارجية، حسين أمير عبد اللهيان ومسؤولين محليين.

وأعرب رئيس أذربيجان إلهام علييف بدوره عن قلقه البالغ بسبب سقوط مروحية الرئيس رئيسي اضطراريًا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com