وفاة الرئيس الهندي الأسبق عبد الكلام

وفاة الرئيس الهندي الأسبق عبد الكلام

نيودلهي- توفي الرئيس الهندي الأسبق أبو بكر زين العابدين عبد الكلام الإثنين في مدينة شيلونج شمال شرقي الهند إثر إصابته بسكتة قلبية.

وسقط عبد الكلام (83 عاما) أثناء إلقاء محاضرة في معهد للإدارة في عاصمة ولاية ميغالايا وتم نقله إلى المستشفى إلا أن الأطباء فشلوا في إسعافه، حسبما ذكرت قناة الهند الإخبارية.

وقاد عبد الكلام المعروف شعبيا بلقب ”رجل الصواريخ“ الفريق العلمي الذي طور الصواريخ القادرة على حمل الرؤوس النووية الهندية.

وصار عبد الكلام بطلا قوميا بعد أن ساعد في الإشراف على التجارب النووية التي أجريت عام 1998 وعززت مركز الهند كإحدى الدول التي تحوز أسلحة نووية. وكانت الهند أجرت أول تجربة ذرية عام 1974.

وكتب رئيس الوزراء ناريندرا مودي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر ”الهند تحزن لفقدان عالم كبير ورئيس رائع وفوق شيء فرد ملهم“.

وتابع ”دكتور كلام.. ذهني يمتلئ بالكثير من الذكريات، الكثير من التفاعلات معه. كنت دائما اتعجب من ذكائه وتعلمت الكثير منه“.

وكتب مودي ”استمتع الدكتور كلام بوجوده مع الناس؛ وكان الناس والشباب يحبونه. كان يحب الطلاب وقضى لحظاته الأخيرة بينهم“.

من جانبه، قال نائب الرئيس الهندي حامد أنصاري ”أشعر بحزن عميق لوفاته. كان رجل التكنولوجيا ورجل الشعب“.

وولد كلام لعائلة متواضعة تصنع القوارب في ولاية تاميل نادو جنوب الهند، وتعلم إلى أن أصبح أحد أكبر علماء الهند.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com