إيران تفرج عن سجينة عراقية متهمة بالتجسس

إيران تفرج عن سجينة عراقية متهمة بالتجسس

المصدر: إرم - طهران

أفرجت السلطات الأمنية الإيرانية، مساء السبت، عن المواطنة العراقية ”بسمة الجبوري“ المتهمة بالتجسس ضد نظام إيران وذلك بعد أن قضت فترة عقوبتها بالسجن خمس سنوات.

ونقل موقع ”سحام نيوز“ الإيراني، عن الناشطة الحقوقية الإيرانية جيلا بني يعقوب قولها إن “السلطات الأمنية أفرجت عن العراقية بسمة الجبوري التي قضت خمس سنوات في سجن مدينة رامين الإيرانية الواقعة في جنوب شرقي العاصمة طهران“.

وبينت الناشطة الإيرانية أن ”المواطنة العراقية بسمة الجبوري أضربت عن الطعام في سجن ورامين في يونيو الماضي، للمطالبة بحقها في تعيين محامي لها بغية نقلها إلى العراق لتقضي ما تبقى من مدة الحكم الصادر ضدها في بلادها“.

وكانت وزارة حقوق الإنسان في العراق أكدت أنها ”لا تستطيع التدخل في الشأن الإيراني“، لكنها دعت إلى ”ضمان العدالة في المحاكمات التي تطال العراقيين في الخارج“.

وفي سياق متصل، أفاد موقع ”هرانا“ الحقوقي الإيراني في تقرير له اليوم، أن بسمة الجبوري لا تعرف شيئا عن التجسس بل ”ذنبها الوحيد هو زواجها من دبلوماسي إيراني“ محكوم بتهمة التجسس لصالح دولة مجهولة.

وتفيد تقارير إعلامية إيرانية مستقلة أن بسمة الجبوري موظفة سابقة في وزارة التجارة العراقية، فقدت زوجها الأول العراقي خلال غزو الكويت، ولها منه أربعة أطفال، فيما تتولى رعاية والدتها التي تعاني من المرض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com