إيران: سوريا تقف في الخط الأمامي بوجه إسرائيل

إيران: سوريا تقف في الخط الأمامي بوجه إسرائيل

طهران- قال وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي في إيران، علي جنتي، إن سوريا تقف في الخط الأمامي للمقاومة بوجه ”العدو الصهيوني والتكفيريين“، مؤكدا على دعم بلاده لدمشق.

جاء ذلك في تصريحات للصحافيين أدلى بها جنتي من مطار دمشق، التي وصل إليها أمس الخميس على رأس وفد ثقافي وإعلامي للمشاركة في ملتقى الإعلام الدولي لمكافحة ”الإرهاب التكفيري“ والذي ينطلق الجمعة ويستمر ليومين.

واستبعد الوزير الإيراني أي حل عسكري للأزمة في سوريا، مؤكدا أن ”الكثير من الدول الغربية لا سيما الولايات المتحدة، أدركت اليوم ضرورة مكافحة الإرهاب“، وأن ”الغرب وعددا من دول المنطقة الذين قدموا الدعم للإرهابيين في البداية، توصلوا اليوم إلى أن الإرهابيين هم أكبر خطر يتهددهم“، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا) اليوم الجمعة.

من جانبه، أکد وزير الإعلام السوري، عمران الزعبي، أن ”التصدي للإرهاب بحاجة إلى التعاون الشامل على الصعيدين الإقليمي والدولي“. 

وأضاف أن ”الإرهاب بات خطرا يهدد المنطقة، وأن التصدي له بحاجة إلى عمل جاد وحقيقي في مختلف المجالات الفكرية والإعلامية والثقافية والعسكرية والأمنية“.

وأوضح ”سيتم في الملتقى الدولي مناقشة الأسباب التي تقف وراء انتشار ظاهرة الإرهاب، لا سيما أسباب الدعم العسكري والمالي والسياسي الذي تقدمه تركيا وقطر والسعودية والكيان الصهيوني للجماعات الإرهابية والتكفيرية“. 

وتشارك 130 شخصية إعلامية من مختلف دول العالم في هذا الملتقى الدولي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com