الجيش الإسرائيلي يُقيد دخول عرب 48 إلى غزة

الجيش الإسرائيلي يُقيد دخول عرب 48 إلى غزة

القدس  المحتلة ـ قرر جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الخميس، تقييد دخول العرب في إسرائيل إلى قطاع غزة، على ”خلفية احتجاز حركة حماس إسرائيليين دخلا قطاع غزة“.

وكشفت إسرائيل مؤخرًا عن وجود إسرائيليين اثنين في يد حماس، الأمر الذي لم تؤكده الحركة ولم تنفه.

وقال ”يوآف مردخاي“، منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية ”إن هذا الإجراء يأتي خشية قيام حماس بالتعرض للمواطنين العرب الذين يدخلون القطاع“.

وقال مردخاي في تصريحات نقلتها الإذاعة الإسرائيلية ”إن الحركة تحتجز مدنيين إسرائيليين اثنين دخلا القطاع خلال الأشهر الماضية أحدهما بدوي، والآخر يهودي أثيوبي“.

وأشار قائد المنطقة الجنوبية في الجيش الإسرائيلي ”سامي ترجمان“، إلى أنه ”سيُسمح من الآن فصاعدًا للمواطنين العرب بدخول القطاع لأغراض إنسانية عاجلة فقط، وسيتم النظر في طلبات الدخول بشكل دقيق مع مراعاة الاعتبارات الأمنية“.

وكانت إسرائيل تسمح للعرب بدخول قطاع غزة لزيارات عائلية والمشاركة في حفلات الزفاف أو مراسم الجنازة بشكل مقيد للغاية.

وقدرت الإذاعة الإسرائيلية عدد من حصل على إذن بدخول غزة، منذ مطلع العام الحالي بنحو 800 مواطن عربي.

وعرب إسرائيل، يطلق عليهم اسم ”فلسطينيو 48″، أو ”عرب 48″، هم الفلسطينيون الذين بقوا في قراهم وبلداتهم بعد أن سيطرت إسرائيل على المناطق التي يعيشون فيها عام 1948، ويقدر عددهم بنحو مليوني شخص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com