أستراليا تبدأ العمل بنظام جديد للتحذير من الإرهاب‎

أستراليا تبدأ العمل بنظام جديد للتحذير من الإرهاب‎

سيدني – أعلن رئيس الوزراء الاسترالي توني آبوت، اليوم الخميس، أن أستراليا سوف تبدأ العمل بنظام جديد للتحذير من الإرهاب هذا العام، حيث ستصنف الظروف المحيطة من ممكنة إلى مؤكدة.

ويشار إلى أن أستراليا في حالة تأهب قصوى منذ أيلول/سبتمبر 2014، مما يعني أنه من المحتمل وقوع هجوم إرهابي.

ومنذ ذلك الحين، شهدت أستراليا واقعة حصار مقهى، والتي أسفرت عن مقتل شخصين على يد مسلح متعاطف مع تنظيم الدولة الإسلامية ”المعروفة إعلاميا بداعش“.

وقد تم اتهام 23 شخصا نتيجة للتحقيقات المتعلقة بالإرهاب.

وقال ”آبوت“ إن هناك أكثر من 120 استراليا يحاربون في صفوف تنظيم الدولة في سوريا والعراق، ونحو 160 آخرين يساندون الجماعة المتطرفة من خلال التمويل والتجنيد.

ومن المقرر أن تقوم الحكومة أيضا بتعزيز البرامج التي تهدف لوقف تبنى مواطنين لأفكار متطرفة، وذلك من خلال تحديد الأفراد المعرضين للخطر ومساعدتهم في الابتعاد عن التطرف العنيف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com