روسيا تعتزم إطلاق صاروخ استراتيجي يحمل رؤوساً نووية‎

روسيا تعتزم إطلاق صاروخ استراتيجي يحمل رؤوساً نووية‎

موسكو – من المتوقع أن تبدأ روسيا قريباً تجربة إطلاق صاروخ جديد من فئة الصواريخ الاستراتيجية القادرة على حمل رؤوس نووية، طبقاً لما ذكرته وكالة ”سبوتنيك“ الروسية للأنباء اليوم الأربعاء.

وتواصل روسيا العمل في مشروع إنتاج الصاروخ الاستراتيجي الجديد المعروف باسم ”سارمات“. ويمكن أن تبدأ أولى مراحل اختبار الصاروخ الجديد في الفترة من عامي (2017/2016).

وبدأ العمل في مشروع إنتاج الصاروخ في عام 2011 ودخل أخيراً مرحلته الثالثة.

وكانت تقارير ذكرت في وقت سابق أن روسيا ستصل بعد عام ونصف أو عامين إلى مرحلة خاصة باختبار صواريخ جديدة من فئة الصواريخ الاستراتيجية.

ويفترض أن يدخل صاروخ ”سارمات“ الخدمة بين الصواريخ الاستراتيجية الروسية في الفترة من عام 2018 حتى 2020 كبديل لصاروخ ”فويفودا“ أو ”ساتانا“ (شيطان) بحسب مصطلحات حلف شمال الاطلسي والذي سيبقى أضخم صاروخ حربي في العالم، طبقا للوكالة الروسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com