”المعسكر الصهيوني“ يحاول سحب الثقة من حكومة نتنياهو

”المعسكر الصهيوني“ يحاول سحب الثقة من حكومة نتنياهو

المصدر: إرم – ربيع يحيى

تقدمت كتلة ”المعسكر الصهيوني“ التي يرأسها يتسحاق هيرتسوغ، زعيم جناح المعارضة بالكنيست الإسرائيلي السبت، باقتراح لسحب الثقة من حكومة نتنياهو، على خلفية تدهور العلاقات الإسرائيلية الأمريكية، والتحولات الاستراتيجية التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط، بحسب ما ورد في المقترح.

 وأفادت وسائل الإعلام العبرية أن الكنيست الإسرائيلي سيناقش مقترح سحب الثقة الذي قدمه ”المعسكر الصهيوني“ بعد غد الاثنين، وأن المقترح يأتي في الوقت الذي يرى فيه جناح المعارضة أن حكومة نتنياهو تواجه انتقادات لا تتوقف لتسببها في تدهور العلاقات مع إدارة أوباما، وما يحمله ذلك من أضرار، بما في ذلك التوقيع على الاتفاق النووي مع إيران.

 وقالت عضوة الكنيست ميراف ميخائيلي في تصريحات نقلها الموقع الإلكتروني لصحيفة ”معاريف“ مساء السبت، إن ”رئيس الحكومة الإسرائيلية نتنياهو لم يعد يرتكب أخطاء فادحة فحسب، ولكنه بات لا يدرك أنه يرتكب هذه الأخطاء“، مضيفة أن ”نتنياهو أخطأ حين عارض الاتفاق النووي بالطريقة التي استخدمها والتي أضرت بالعلاقات مع واشنطن، كما أنه لم يقدم بدائل“.

وأشارت ميخائيلي إلى أنه كان على رئيس الحكومة الإسرائيلية ”العمل مع إدارة أوباما والتعاون معها وليس معاداة الرئيس الأمريكي والتسبب في عزلة إسرائيل على الصعيد الدولي، وتخلي العالم عنها بدلا من العمل لصالحها“، لافتة إلى أن ”نتنياهو ما زال غير مدرك لهذا الواقع“.

ونقل الموقع عن ميخائيلي قولها إنه ”من واجب المعسكر الصهيوني إبراز أخطاء حكومة نتنياهو أمام الجميع، وأن الحفاظ على أمن إسرائيل هو غاية المعارضة، كما أن الحفاظ على أمن إسرائيل يعني استخلاص الدروس من الاتفاق الذي تم التوقيع عليه في فيينا، واستيعاب الوضع الجديد الذي سينجم عنه في المنطقة، وسبل مواجهة هذا الوضع“.

يشار إلى أن مقترح سحب الثقة الذي قدمته كتلة ”المعسكر الصهيوني“ هو المقترح الثاني منذ إعلان نتنياهو تشكيل حكومته الرابعة قبل شهرين ونصف تقريبا، حيث كان اقتراح سحب الثقة الأول في منتصف أيار/ مايو الماضي، عبر حزب ”هناك مستقبل“ اليساري، برئاسة يائير لابيد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com