مقرب من روحاني: محاكمة نجاد حق للإيرانيين

مقرب من روحاني: محاكمة نجاد حق للإيرانيين

المصدر: طهران- من أحمد الساعدي

اعتبر سفير طهران السابق إلى فرنسا وممثلها السابق لدى الأمم المتحدة، محمد صادق خرازي، أن محاكمة الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد حق من حقوق ومطالب الشعب الإيراني، مشيراً إلى أن العقوبات الاقتصادية التي وضعت على إيران كان سببها نجاد وحكومته الفاشلة.

وقال صادق خرازي وهو من  الشخصيات الإصلاحية المعتدلة التي تقف إلى جانب حكومة الرئيس روحاني، في كلمة أمام عدد من الناشطين الإصلاحيين في طهران، عصر الجمعة، إن ”الرئيس روحاني وحكومته بذلت جهوداً كبيرة من أجل التوصل إلى إتفاق نووي شامل ينهي الأزمة ويرفع العقوبات الاقتصادية“.

وبين خرازي أن سياسة الرئيس السابق محمود احمدي نجاد لثماني سنوات وضعت إيران في مكانة منحطة وأن خطابه الدبلوماسي ليس بالمستوى المطلوب، مؤكداً أن محاكمة نجاد حق ومطلب للإيرانيين الذين تحملوا الصعوبات والعقوبات والمشاكل التي ولدتها سياسته المعارضة لأي مفاوضات مع القوى الغربية.

وكانت حكومة الرئيس المعتدل حسن روحاني قد توصلت الثلاثاء الماضي إلى إتفاق نووي مع مجموعة 5+1 بعد مفاوضات شاقة وصعبة استمرت عدة أشهر.

وأسس محمد صادق خرازي في شباط/ الماضي حزباً سياسياً إصلاحياً أطلق عليه ”نداء الإيرانيين“ يهدف إلى تجديد الطبقة السياسية في الجمهورية الإسلامية والمشاركة في الانتخابات التشريعية في شباط/ فبراير 2016.

وقال خرازي إنهم يسيرون على طريق الرئيس الإصلاحي السابق محمد خاتمي الذي قاد البلاد بين عامي 1997 و2005.

وعملياً غاب الاصلاحيون عن البرلمان الايراني منذ عام 2012 بعد مقاطعتهم الانتخابات اعتراضاً على القمع الذي تعرضوا له منذ التظاهرات الواسعة احتجاجاً على إعادة انتخاب الرئيس الأسبق محمود احمدي نجاد المثيرة للجدل رئيساً للبلاد عام 2009.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com