جيش النيجر يقتل 30 من حركة بوكو حرام

جيش النيجر يقتل 30 من حركة بوكو حرام

نيامي  – قالت مصادر أمنية، إن جيش النيجر قتل 30 شخصا على الأقل، يشتبه بأنهم مقاتلون من بوكو حرام، أثناء حملة مداهمات بحثا عن متشددين في قرى على الجانب الآخر من الحدود مع نيجيريا.

 ونفذ الجيش الحملة أمس الخميس بعد يوم من قيام مسلحين يعتقد انهم من بوكو حرام بعبور الحدود من نيجيريا وقتل 12 على الاقل من القرويين في النيجر.

 وتسعى بوكو حرام طوال السنوات الست الماضية إقامة إمارة إسلامية في شمال شرق نيجيريا تطبق فيها تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية وتواصل تنفيذ هجمات عبر الحدود في مواجهة حملة عسكرية يدعمها جيران نيجيريا مثل النيجر والكاميرون وتشاد.

 وقال مصدر أمني طلب عدم نشر اسمه ”تمكنت قواتنا التي تشارك في عملية داخل نيجيريا بين بلدات مالام فاتوري وداماساك من قتل المسلحين“.

 وبدأت بوكو حرام تصف نفسها بأنها ”إقليم غرب أفريقيا“ التابع لتنظيم الدولة الإسلامية منذ أن أعلنت الولاء في مارس آذار للتنظيم المتشدد الذي يسيطر على مساحات واسعة من الأراضي في سوريا والعراق.

 وقال متحدث عسكري في وقت مبكر اليوم الجمعة إن انتحاريتين هما امرأة مسنة وفتاة في العاشرة من عمرها قتلتا تسعة أشخاص على الأقل في مدينة داماتورو في شمال شرق نيجيريا أثناء تجمع المصلين لأداء صلاة عيد الفطر.

 وتستهدف بوكو حرام قوات الأمن والمدارس والمجتمعات المسلمة الأخرى التي لا تشترك معها في تفسيرها المتشدد للإسلام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com