روسيا: اتفاق إيران النووي ”قاب قوسين أو أدنى“

روسيا: اتفاق إيران النووي ”قاب قوسين أو أدنى“

أوفا (روسيا)– قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم الخميس إن التوصل إلى اتفاق نهائي بشأن برنامج إيران النووي بات ”قاب قوسين أو أدنى“ وأضاف أنه مستعد للعودة إلى فيينا للمشاركة في المحادثات بين طهران والقوى العالمية الست.

وأبلغ لافروف الصحفيين على هامش قمة مجموعة بريكس في مدينة أوفا الروسية ”نقترب من التوصل لاتفاق شامل…إنه في متناول اليد.“

وأضاف أن إبرام اتفاق جديد ودائم سيفتح الباب أمام رفع العقوبات على إيران.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن طهران اقترحت أمس الأربعاء حلولا جديدة لتسوية الخلافات في المحادثات النووية لكن مسؤولين غربيين قالوا إنهم لم يسمعوا شيئا جديدا من طهران.

وقال لافروف  إن رفع حظر تصدير السلاح المفروض على إيران يجب أن يحظى بأولوية بعد التوصل لاتفاق دائم بشأن برنامج طهران النووي.

وأضاف: ”ندعو لرفع الحظر في أسرع وقت ممكن وسنساند الخيارات التي يطرحها المفاوضون الإيرانيون.“

وروسيا إحدى القوى العالمية الست التي تفاوض إيران من أجل التوصل لاتفاق دائم بشأن برنامجها النووي.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف  الخميس إن المحادثات النووية بين إيران والقوى الكبرى الست دخلت مرحلتها الأكثر صعوبة لكن جميع الأطراف المعنية تعمل على مقترحات جديدة قدمتها طهران.

وأبلغ ريابكوف الصحفيين على هامش قمة بريكس في مدينة اوفا الروسية أن المحادثات اكتملت بنسبة 95 بالمائة ”لكن مازالت هناك بضع خطوات.. والأمتار القليلة الأخيرة هي الأكثر صعوبة.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com