إيطاليا تعلن دعمها الكامل لتونس أمنياً واقتصادياً

إيطاليا تعلن دعمها الكامل لتونس أمنياً واقتصادياً

روما – وعد وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي باولو جينتيلوني، بتوفير المزيد من الدعم والمساعدات الاقتصادية والأمنية لتونس بعد إعلان الأخيرة حالة الطوارئ في البلاد يوم السبت عقب الحادث الإرهابي الذي راح ضحيته عدد كبير من السياح الأجانب.

وقال جينتيليوني في تغريدة له على حسابه الرسمي في موقع ”تويتر“، الأحد: ”تقف إيطاليا اليوم إلى جانب تونس أكثر من أي وقت مضى“.

وأضاف أن تونس التي اضطرت إلى إعلان حالة الطوارئ في سبيل التصدي لخطر الإرهاب ستنال من إيطاليا المزيد من التعاون الاقتصادي، وستحظى بمساعدات أكبر على المستوى الأمني.

من جانبه، انتقد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الإيطالي بيير فيرديناندو كازيني، موقف أوروبا إزاء التطورات في تونس، داعياً الاتحاد الأوروبي إلى الإسراع في دعمها اقتصادياً.

وقال كازيني، في بيان له، الأحد: ”إن النداء المأساوي، الصادر عن الرئيس التونسي لا يمكن أن يقع على آذان صماء، وعلى أوروبا العمل بسرعة من أجل توفير الدعم المالي لتونس، فذلك هو السبيل لوقف الجهاديين“.

وأعلن الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، السبت، حالة الطوارئ في بلاده لمدة 30 يوماً، إثر الهجوم الأخير الذي استهدف فندقاً في محافظة ”سوسة“ الساحلية قبل أيام، وأسفر عن مقتل 38 سائحاً أجنبياً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com