منطقة لينينغراد
منطقة لينينغرادرويترز

روسيا تعلن حالة التأهب القصوى في لينينغراد (فيديو)

أعلنت السلطات الروسية حالة التأهب القصوى في منطقة لينينغراد، وأمرت بإسقاط وتدمير أي طائرات مسيّرة تظهر في الأجواء.

يأتي ذلك بعدما نقلت وكالة أنباء إنترفاكس-أوكرانيا عن مصادر لم تسمها قولها، إن الحريق الذي نشب صباح الأحد في مجمع أوست-لوغا العملاق لتصدير الغاز، ناجم عن غارة نقذتها مسيّرة أوكرانية ضمن عملية خاصة نفذتها أجهزة الأمن الأوكرانية.

وقالت شركة نوفاتيك الروسية للطاقة، الأحد، إنها اضطرت لوقف بعض عملياتها في هذه المحطة الكبيرة لتصدير الوقود على بحر البلطيق بعد نشوب حريق بسبب ما قالت وسائل إعلام أوكرانية إنه هجوم بطائرة مسيرة.

ويُستخدم مجمع أوست-لوغا العملاق، الواقع على خليج فنلندا على بعد نحو 170 كيلومترا غرب مدينة سانت بطرسبرغ، في شحن منتجات الغاز والنفط إلى الأسواق الدولية.

ولم تتضح حتى الآن مدة وقف العمليات وعدد الناقلات التي ستضطر إلى التوقف خارج الميناء وحجم التأثير السلبي على أسواق الطاقة الدولية.

أخبار ذات صلة
روسيا: 18 قتيلا إثر ضربة أوكرانية استهدفت دونيتسك

وتم الإعلان عن نظام حالة تأهب قصوى في مرافق البنية التحتية الحيوية، وتلقت وحدات الأمن ووكالات إنفاذ القانون أوامر بتدمير الطائرات بدون طيار إذا تم اكتشافها، حسبما أفادت الحكومة الإقليمية على قناة تلغرام التابعة للوزارة في ساعة متأخرة من يوم الأحد.

وفي وقت سابق، قال حاكم منطقة لينينغراد، ألكسندر دروزدينكو ، إن حريقا وقع ليلاً في محطة شركة نوفاتيك في ميناء أوست لوغا دون أن يحدد الأسباب التي كانت وراء اندلاع هذا الحريق.

ولم تقع إصابات في المحطة نتيجة الحريق، وتم إجلاء الموظفين.

أخبار ذات صلة
أوكرانيا تقصف مدينة غورلوفكا في دونيتسك

و أفادت خدمة الإرسال الموحد لمنطقة كينجيسيب أن الحريق في محطة نوفاتيك في أوست لوغا اشتعل في خزان وقود واحد بحجم 100 متر مكعب.

 وذكرت شركة "نوفاتيك" في وقت لاحق أن العملية التكنولوجية في المحطة في "أوست لوغا" قد تم تعليقها، وأن الحريق، وفقا للبيانات الأولية، حدث بسبب تأثيرات خارجية.

وهذا هو أحدث هجوم في سلسلة ضربات استهدفت منشآت الطاقة الروسية في الأيام القليلة الماضية، كما أنه يثير شكوكا حيال قدرات أنظمة الدفاع الجوي الروسية المنتشرة في محيط مرافق البنية التحتية الرئيسية.

ومن المؤكد أن هذا الحادث سيدفع روسيا إلى الرد بقوة في الحرب التي لا توجد أي بوادر حتى الآن على نهايتها، خاصة بعدما أعلنت موسكو، الأحد، عن قصف مدفعي أوكراني على مدنيين في مدينة دونيتسك التي تسيطر عليها موسكو في شرق أوكرانيا، مما أودى بحياة 25 شخصا على الأقل.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com