جنوب السودان تطرد مسؤولا بالأمم المتحدة

جنوب السودان تطرد مسؤولا بالأمم المتحدة

نيويورك- قال متحدث باسم منظمة الأمم المتحدة، الأثنين، إن حكومة جنوب السودان طردت نائب رئيس بعثة المنظمة الدولية لديها ورفضت السماح له بالعودة إلى جنوب السودان.

واعتبرت جنوب السودان توبي لانزر، الذين ينتهي عمله بنهاية حزيران /يونيو الجاري، شخصا غير مرغوب فيه. وقد حاول العودة إلى البلاد في الآونة الأخيرة ولكن تم رفض دخوله، حسبما قال فرحان حق المتحدث باسم الأمم المتحدة.

وصرح حق أن الأمم المتحدة أعلنت أنه تم طرده اليوم الأثنين بعد أن ”أصبح واضحا أن الحكومة لن تتراجع عن قرارها“.

وأدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حكومة جنوب السودان بسبب هذا القرار، ودعا إلى التعاون الكامل مع كيانات الأمم المتحدة في البلاد.

وانزلقت جنوب السودان في حرب أهلية بسبب الصراع العرقي منذ كانون أول/ ديسمبر عام 2013، عندما تحول صراع على السلطة بين الرئيس سلفا كير ونائبه السابق ريك ماشار إلى أعمال عنف.

ولم تنجح اتفاقات متتالية لوقف إطلاق النار في وقف القتال الذي أودى بحياة عشرات الآلاف وشرد ما يقرب من مليوني شخص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com