ميركل تدعو للاستفادة من اللاجئين لسد نقص الأيدي العاملة في ألمانيا

ميركل تدعو للاستفادة من اللاجئين لسد نقص الأيدي العاملة في ألمانيا

برلين – قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن ألمانيا بلد جاذبة للهجرة، حيث دعت اليوم الأثنين إلى فتح سوق العمل الألمانية أمام اللاجئين.

يأتي هذا في الوقت الذي تكافح فيه ألمانيا للتعامل مع الطبيعة متعددة الثقافات للمجتمع الألماني حيث أعرب العديد من أعضاء الائتلاف الحاكم بقيادة الحزب المسيحي الديمقراطي عن قلقهم من تزايد أعداد المهاجرين واللاجئين الذين يصلون ألمانيا.

كما تعارض قطاعات في التكتل السياسي الذي تقوده ميركل الخطوات الرامية إلى تخفيف شروط الحصول على الجنسية الألمانية.

من ناحيتها قالت ميركل أمام مؤتمر تنظمه الحكومة : ”إننا في الأساس دولة مستقطبة للهجرة“، حيث كانت ميركل تتحدث بالأساس حول دعم الوظائف المتاحة أمام اللاجئين الأفارقة.

جاءت تصريحات ميركل قبل نحو أسبوع من لقاء قادة أفارقة مع نظرائهم من مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى خلال قمة مجموعة السبع التي تستضيفها ألمانيا الأسبوع المقبل.

وقالت ميركل إن هناك نقص في العمالة المدربة في ألمانيا لتلبية الطلب عليها، مضيفة أن اللاجئين الذين يمتلكون المؤهلات اللازمة للعمل في هذه الوظائف لا يحتاجون إلى تقديم طلب الحصول على حق اللجوء.

كما شددت ميركل على ضرورة بذل المزيد من الجهد لضمان حسن استقبال اللاجئين في ألمانيا ”علينا أن نتحلى بالمزيد من الثقة ونقول إنه يمكن أن يكون أمرا يثري المجتمع الألماني“.

وجاءت هذه التصريحات في مستهل حوار مع المواطنين ضمن 150 فعالية تقوم بها الحكومة مع عدد من المواطنين للتعرف على تقييمهم للأوضاع المعيشية في البلاد تحت شعار ”حياة جيدة في ألمانيا – ما المهم بالنسبة لنا“.

وأكدت أنه لابد من إطلاع المواطنين الأفارقة على ذلك، وأوضحت أن من لديه المهارة، لا يحتاج لتقديم طلب لجوء.

وتسعى الحكومة من خلال هذه الفعاليات إلى التعرف على تقييم المواطنين للأوضاع المعيشية ومن ثم تكييف سياستها أو على الأقل جزء منها بناء على ذلك التقييم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com