الجيش الإيراني يطالب بزيادة ميزانيته

الجيش الإيراني يطالب بزيادة ميزانيته

المصدر: طهران ـ احمد الساعدي

طلب قائد سلاح البر الإيراني العميد أحمد رضا بوردستان، من أعضاء البرلمان زيادة ميزانية القوات المسلحة الإيرانية للتصدي لتهديد تنظيم داعش المتزايد في الدول المجاورة، داعياً إلى ضرورة مواجهة المجموعات الإرهابية التي باتت قريبة من حدود إيران.

وشدد قائد سلاح البر الإيراني في كلمة أمام البرلمان الاحد، على الإسراع في تعزيز سلاح البر والحرس الثوري من أجل شراء دبابات وعربات نقل وصيانة المروحيات، مؤكداً أن المعركة برية.

وقال بوردستان أن “مسلحي تنظيم داعش الإرهابي في العراق وصلوا إلى “جلولاء”، على بعد 40 كلم من الحدود مع إيران، في يونيو/حزيران 2014، مضيفاً أن محطتهم كانت “خانقين” ليدخلوا بعد ذلك إيران، لافتاً إلى أن وجود “داعش” أصبح بارزا في أفغانستان وباكستان.

وتشير تقارير لوسائل إعلام مقربة من المؤسسة العسكرية الإيرانية إلى أن ميزانية الدفاع لهذا العام، مارس/آذار2015- مارس/آذار 2016، رفعت بأكثر من 30 بالمئة لتبلغ نحو عشرة مليارات دولار، تضاف إليها 1,2 مليار دولار مصدرها صندوق سيادي للبلاد.

وفي سياق متصل، اعتبر قائد وحدة ‘القدس’ التابعة للحرس الثوري الإيراني اللواء قاسم سلیماني أن التصدي للـ”دولة الإسلامية” یمثل المصالح الوطنیة بعینها، واصفاً “داعش” بالطاعون والبلاء.

وقال سليماني في كلمة له أمام عدد من المشاركين في الحرب العراقية الإيرانية في مدينة كرمان جنوب إيران مسقط رأسه “إن الذي یعتبر ذبح إنسان أسهل من ذبح خروف وهم یطلق نداء الله أکبر یعتبر خطراً کبیراً”.

وأضاف سليماني، إنه لا تستطيع أي دولة مواجهة تنظيم ‏داعش الإرهابي عدا إيران، متهما الأميركيين بالمشاركة في “سقوط مدينة الرمادي” بيد التنظيم الأسبوع الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع