تركيا.. صراع على الأصوات الكردية قبيل الانتخابات

تركيا.. صراع على الأصوات الكردية قبيل الانتخابات

المصدر: أنقرة- من مهند الحميدي

كثرت في الآونة الأخيرة التقارير الرسمية التركية التي تتهم فصائل مسلحة كردية بالضغط على الناخبين الأكراد في المناطق الشرقية للاستحواذ على أصواتهم في الانتخابات النيابية المقرر إجراؤها يوم 7 حزيران/يونيو القادم.

ولم تقتصر الاتهامات على وسائل الإعلام المقربة من الحكومة، بل وصلت إلى توجيه مسؤولين رفيعين في الحكومة، أصابع الاتهام لحزب العمال الكردستاني وحزب ديمقراطية الشعوب المقرب منه ”بالضغط والتهديد للمواطنين الأتراك من أصول كردية، بمنح أصواتهم لحزب ديمقراطية الشعوب، والامتناع عن التصويت لحزب العدالة والتنمية الحاكم“.

ودعا الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في أكثر من مناسبة، الناخبين في المناطق الشرقية، ذات الغالبية الكردية، إلى ”عدم الرضوخ لتهديدات تنظيم بي كي كي، والتصويت لصالح العدالة والتنمية“.

وتدعي صحف رسمية أن ”حزب العمال الكردستاني هو من يدير الحملة الانتخابية لحزب ديمقراطية الشعوب، وأن عناصره يضعون إشارات على منازل من لن يُصوتوا لصالح هذا الحزب، وهم بصدد إعداد قائمة بأسماء أولئك الأشخاص لاغتيالهم في وقت لاحق“.

ويقول الإعلام الموالي لأردوغان إن ”عناصر التنظيم يقومون ليلاً بغارات على القرى الكردية مهددين الأهالي في حال عدم اجتياز حزب ديمقراطية الشعوب الحاجز الانتخابي في الانتخابات المقبلة“.

ويحاول حزب ديمقراطية الشعوب، الذي يتزعمه الكردي الشاب، صلاح الدين ديمرطاش، تخطي حاجز الـ 10% الانتخابي، الذي ابتدعته حكومة الانقلاب العسكري، عام 1980، خصيصاً كعقبة في طريق الأقليات، لدخول البرلمان، ككتلة سياسية، ما دفع الكثير من المرشحين الأكراد إلى الترشح بشكل مستقل لدخول البرلمان.

وفي ظل استقطاب ”العدالة والتنمية“ لجمهور الناخبين الأكراد المتدينين، ليس من المرجح أن يتجاوز حزب ديمقراطية الشعوب الحاجز الانتخابي، إلا في حال تشكيل ائتلاف، كثر الحديث عنه في الشهور الأخيرة، مع العلويين وقِوى اليسار التركي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com