كوريا الشمالية ترفض زيارة‎ بان كي مون

كوريا الشمالية ترفض زيارة‎ بان كي مون

سول – قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الأربعاء إن خطته للذهاب إلى كوريا الشمالية في زيارة لمجمع صناعي أُلغيت بعد تراجع بيونجيانج عن موافقة سابقة، ووصف هذه الخطوة بأنها ”مؤسفة للغاية“.

واجهضت هذه الخطوة من بيونجيانج زيارة بان لمجمع كايسونج التي كان من شأنها أن تمثل انفتاحا دبلوماسيا نادرا من كوريا الشمالية وسط توترات مع كوريا الجنوبية. ويبعد المجمع الصناعي بضع دقائق فقط بالسيارة إلى الشمال من الحدود المحصنة بين البلدين.

وقال بان في كلمة بمنتدى في عاصمة كوريا الجنوبية سول ”في وقت مبكر هذا الصباح ابلغتني السلطات في جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية عبر قنواتها الدبلوماسية أنها تراجعت عن قرارها بشأن زيارتي لمجمع كايسونج الصناعي“.

وأضاف ”لم يقدم أي تفسير لهذا التغيير الذي حدث في الحظة الأخيرة“.

وبان كوري جنوبي وعمل وزيرا للخارجية في الفترة من 2004 إلى 2006 وهي فترة شهدت مفاوضات مكثفة بهدف إنهاء البرنامج النووي لكوريا الشمالية. وأدت المحادثات إلى اتفاق في 2005 انهار في وقت لاحق.

ولم تذكر وسائل الإعلام في كوريا الشمالية أي أنباء عن زيارة بان أو قرار سحب الدعوة.

وقال بان إنه كان يأمل أن تعيد زيارته التي كانت مقررة يوم الخميس فتح الحوار بين الجانبين.

وكان بان سيصبح ثالث أمين عام للأمم المتحدة في المنصب يزور كوريا الشمالية وأول أمين عام يزورها منذ زيارة الأمين العام الأسبق بطرس بطرس غالي في عام 1993.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com