أول تصريح من على متن السفينة الإيرانية المتجهة لليمن

أول تصريح من على متن السفينة الإيرانية المتجهة لليمن
السفينة الإيرانية

لندن – قال ناشطان أجنبيان على متن سفينة مساعدات إيرانية متجهة إلى اليمن لرويترز اليوم الثلاثاء إن السفينة لا ترافقها سفن حربية إيرانية وإنها من المقرر أن تصل إلى ميناء الحديدة يوم الخميس.

وفرض التحالف العربي الذي تقوده السعودية عمليات تفتيش لجميع السفن التي تحاول دخول اليمن سعيا لمنع تهريب الأسلحة إلى المقاتلين الحوثيين المتحالفين مع إيران والذين يسيطرون على أجزاء كبيرة من البلاد بينها الحديدة.

وقال المسؤولون الإيرانيون إنهم لن يسمحوا لقوات التحالف بتفتيش السفينة إيران شاهد.

وقال كريستوف هورستل وهو ناشط سياسي ألماني على متن السفينة إنها لا ترافقها سفن حربية.

وقال ”إنها مهمة إنسانية بحتة. لا ترافقنا أي سفينة – ناهيك عن أي سفن حربية إيرانية.“

وقال هورستل الذي عمل في السابق لمحطة (إيه.أر.دي) التلفزيونية الألمانية ”عندما أنظر إلى الأفق لا أرى أي سفينة .. لا توجد أي سفينة على الإطلاق .. ولم تكن هناك قط أي سفينة حربية طوال الرحلة.“

وقال كاليب موبين وهو من ولاية أوهايو وناشط مناهض للحرب وللنظام المالي الأمريكي موجود على متن سفينة إنه أيضا لم ير أي سفينة مرافقة.

ونقلت وكالة تسنيم الإيرنية للأنباء يوم الاثنين عن قبطان السفينة إيران شاهد قوله إن سفينتين حربيتين إيرانيتين بدأتا مرافقة السفينة.

وكان نائب قائد القوات المسلحة الإيرانية البريجادير جنرال مسعود جزائري قد قال في الأسبوع الماضي إن أي هجوم على السفينة سيؤدي إلى حرب إقليمية.

وقال هورستل إن طائرة غير معروفة الهوية حلقت فوق السفينة ثلاث مرات يوم الاثنين.

وأضاف ”ظروف الملاحة سلسة ونتوقع الوصول يوم الخميس.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com